بعد القصف..زياش يعتزل اللعب دوليا مع المنتخب الوطني و مجموعة كبيرة من اللاعبين طلبت الاعتزال

 

أخبار الشعب/

تأسف وزير الشباب و الرياضية راشيد الطالبي العلمي لهزيمة المنتخب الوطني أمام نظيره البينيني وإقصاءه من نهائيات كأس إفريقيا بمصر.

و قال الطالبي العلمي الذي كان يتحدث في مجلس النواب يومه الإثنين ، أن الجامعة الملكية لكرة القدم شكلت لجنة تقنية للوقوف على أسباب الإقصاء المبكر لأسود الأطلس من أمم إفريقيا ومكامن الخلل. وقال أيضا، “الرياضة هي هادي فيها الربح والخسارة، وضروري أن يكون قد وقع شيء ما، سنقف عليه ونخبر الرأي العام”.

و سجل المسؤول الحكومي أن ” الزهر ماكانش معانا” ، مشيراً إلى أن حكم المباراة لم يحتسب هدفاً للمنتخب الوطني لوجود حالة تسلل غير صحيحة بالإضافة لعدم احتساب ضربة جزاء و تضييع أخرى.

و برر المسؤول الحكومي هزيمة المنتخب الوطني بحرمان المنتخب الوطني من ضربة جزاء ومن هدف صحيح، وأيضا لغياب “الحظ”.

وأضاف الوزير أن عمالقة كرة القدم يضيعون ضربات الجزاء، بسبب التوتر والضغوط النفسية وقال عن حكيم زياش، الذي أضاع ضربة جزاء في الوقت بدل الضائع، “لاعبنا وقع له توتر نفسي، والغالب الله”.

وقال أيضا، “أول مرة نمر بثلاث انتصارات إلى الدور الثاني، وهزمنا فرقا لم نكن نهزمها، لكن للأسف مجموعة كبيرة من اللاعبين طلبوا الاعتزال دوليا، بعدما تعرضوا للقصف”.

وقال وزير الشباب والرياضة، إنه اتصل بلاعب المنتخب الوطني حكيم زياش أزيد من 23 مرة لكنه لا يجيب، و”يقول بأنه لن يكمل مسيرته مع الأسود في ظل هذه الظروف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!