العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان الفرع المحلي أكدز في إطار عملها كلجنة متابعة لملف الأراضي السلالية بدوار اوريز جماعة تنسيفت بتاريخ 4/4/2022، تصطدم بممثل السلطة المحلية بقيادة تنسيفت وذلك بحسب بيان العصبة الذي تتوفر الجريدة على نسخة منه.

MOSTAFA CHAAB9 أبريل 2022143 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : السبت 9 أبريل 2022 - 12:44 صباحًا
MOSTAFA CHAAB
جهات و أقاليم
العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان الفرع المحلي أكدز في إطار عملها كلجنة متابعة لملف الأراضي السلالية بدوار اوريز جماعة تنسيفت بتاريخ 4/4/2022، تصطدم بممثل السلطة المحلية بقيادة تنسيفت وذلك بحسب بيان العصبة الذي تتوفر الجريدة على نسخة منه.

 

اخبار الشعب /

 

العصبة المغربية للدفاع 

عن حقوق الانسان

الفرع المحلي-اكدز

 

أكدز في 5/4/2022

 

/ بيــــــــــــــــــــــــــــــــــان /

 

في إطار عملنا كلجنة متابعة ملف الأراضي السلالية بدوار اوريز جماعة تنسيفت، بناءا على طلب مؤازرة توصل بها الفرع، انتقل يوم الاثنين 4/4/2022 الكاتب المحلي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان الى مقر قيادة تنسيفت من اجل وضع طلب لقاء تواصلي مع السيد القائد بغية إيجاد حل لملف تجديد وكيل أراضي قبيلة اوريز سبقه لقاء اخر مع السيد القائد طبعته أجواء إيجابية وجيدة. غير ان خليفة القائد المتواجد بالقيادة في تلك الاثناء أخبر بان القائد في زاكورة في إطار مهامه الروتينية ورفض ان يتسلم الطلب المؤشر من طرف الكتابة المحلية للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان بأكدز. وعند الاستفسار عن السبب رد بعصبية: “هادي هي التعليمات، ياكما اصحابليك راسك ف التعليم” وعند الاستفسار عن مكتب الضبط رد قائلا” معندناش شي مكتب الضبط هنا الداخلية.. هادشي عندكوم ف التعليم”.

ان هذا التعامل غير المهني واللامسؤول الصادر عن خليفة القائد، يعتبر خرقا سافرا لحق المواطن في إيصال صوته للإدارة ويؤشر على تراجع في تعامل الإدارة مع المرتفقين. هذا التعامل يعيد الى الاذهان “داخلية البصري” وما خلفته في نفسية واذهان المغاربة من امتعاض وعدم ثقة لسنين طويلة.

ثم ان غياب مكتب الضبط (حسب قول الخليفة) ليطرح أكثر من علامة استفهام حول جدوى شعارات تقريب الإدارة من المواطن، ومباديء الحكامة وغيرها … ويعتبرا ضربا لحقوق المواطنين في التواصل مع الإدارة وضربا لمبدأ استمرار المرفق العام وارتباط مصالح المواطنين وسير الإدارة بأشخاص بعينهم وليس الإدارة.

لذى، فإننا في العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان باكدز اذ ندين هذا التصرف غير المسؤول واللامهني الصادر عن خليفة قائد قيادة تنسيفت، نعبر عن احتجاجنا الشديد ضد هذه التصرفات التي تمس بكرامة المواطن وتسيء لعمل الإدارة ومبادءها.

المكتــــــــــــــــب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق