حزب النهضة يزكي رجل الأعمال الشهيرعبد السلام الشراط كاتبا اقليميا لطنجة- أصيلا.

MOSTAFA CHAAB
جهات و أقاليم
MOSTAFA CHAAB15 يوليو 202116 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 15 يوليو 2021 - 10:23 مساءً
حزب النهضة يزكي رجل الأعمال الشهيرعبد السلام الشراط كاتبا اقليميا لطنجة- أصيلا.

/

نال رجل الأعمال الشهير بعاصمة البوغاز والشخصية المثيرة للجدل السيد عبد السلام الشراط ثقة حزب النهضة بتزكيته كاتبا اقليميا للحزب بمنطقة طنجة- أصيلا ، ودلك بعد اجتماع عقد مؤخرا في منزله بعروسة البوغاز ، وحضره مختلف قادات الحزب و المناضلين والمناضلات بالجهة.

و يراهن حزب النهضة على السيد عبد السلام الشراط كوكيل للائحة الحزب بطنجة داخل مقاطعة طنجة المدينة، للظفر بمقعد برلماني في الاستحقاقات الانتخابية التي ستعرفها بلادنا مطلع شهر شتنبر المقبل، كما يراهن الحزب داته على الطلبة والشباب لبناء مغرب المستقبل في منطقة الشمال التي تعرف ومند مدة طويلة عدة إصلاحات وأوراش تنموية كبرى بإرادة من جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.وليس لها أية علاقة بالمنتخبين والسياسيين.

وبخلاف التهميش الذي يعاني منه الشباب في بعض الأحزاب السياسية بطنجة التي يستحود عليها ” لوبي السياسة”، وضع حزب النهضة ، ومند تولي الدكتور سعيد الغنيوي أمانته العامة ، الشباب في قلب الرؤية التي وضعها الحزب للنهوض بالفعل السياسي، و تشجيع المواطنين على الانخراط في الحياة السياسية، واستعادة ثقتهم في الأحزاب كمؤسسات وساطة لا محيد عنها في البناء الديمقراطي ببلادنا.

هذا التوجه تعزز مؤخرا بطنجة خلال الاجتماع الذي عقده الدكتور سعيد الغنيوي مع مناضلي ومناضلات الحزب وخاصة شبابه وشاباته، و الذي أكّد فيه الغنيوي على دعمه لكل الشباب و الطلبة النهضويين، مشيدا في نفس الوقت بالمجهودات التي يقومون بها، ومؤكدا على ضرورة رفع وتيرة العمل خلال المرحلة الحالية التي تتميز بقرب الاستحقاقات المقبلة.

وايمانا من حزب “النهضة” بأهمية الشباب، والطلبة في اضطلاع الأحزاب السياسية بوظائفها الدستورية، شدد عبد السلام الشراط في تصريح صحفي خلال ذات الاجتماع، على أن ” المرحلة تتطلب المزيد من المجهودات من طرف كل مكونات حزب النهضة بما في ذلك المنظمات الموازية”.

ويراهن حزب النهضة على استقطاب المزيد من الشباب استعدادا للاستحقاقات الانتخابية المقرر إجراؤها شتنبر القادم، اذ عمل الحزب ومنذ مدة ، على استحداث تنظيمات شبابية موازية بمختلف مناطق وأقاليم ، كما أشركها في إعداد برنامجه الانتخابي، وبلورة رؤية الحزب للشأن العام من خلال عدة قوافل وزيارات مختلفة لعدد من المدن والقرى ، إيمانا من حزب “النهضة” بأهمية انخراط الشباب ، وتشجعه على الانخراط في العمل الحكومي، والسياسي بصفة عامة، كما ما فتئ يؤكد على ذلك جلالة الملك منذ توليه العرش.

وإذا كانت المرحلة الانتخابية القادمة تقتضي الاعتماد على الطاقات الشبابية في الصفوف الأمامية لاستغلال الكفاءات كما يجب في خدمة المغرب، وتشجيع الشباب المغربي على الإقبال على العمل السياسي، و أخذ زمام المبادرة، فان حزب النهضة يضيف السيد عبد السلام الشراط ، يؤمن بأن ” نجاح المستقبل السياسي للحزب، يستوجب إيمانا من قياداته بمكانة الشباب في هياكل الحزب ومؤسساته دون الاعتماد على التسميات المبنية على المحسوبية، كما هو عليه الأمر في باقي الأحزاب السياسية، وهو رهان أخذه حزب “الديك ” على نفسه منذ انتخاب الغنيوي رئيسا للحزب.

ويؤكد السيد الغنيوي ، وباقي قيادات الحزب، في جميع خرجاتهم الإعلامية على أن ” النهضة”سيلتزم باختيار مرشحيه ووكلاء لوائحه من الكفاءات الشابة إذا نجح في احتلال مراتب متقدمة خلال الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، كما يدعو الشراط، كذلك الشبيبة النهضوية، وباقي التنظيمات الشبابية الموازية، الى العمل على تكثيف أنشطتها بمختلف جهات وأقاليم المملكة من أجل تأطير وتعبئة الشباب وتحسيسهم بأهمية المشاركة السياسية، من خلال بلورة مشروع وطني يدعم قدرات الشباب في مجال التعليم والتكوين لتمكينهم من العيش في كرامة، معتبرا أن بناء مغرب تقدمي حداثي، لن يتأتى إلا من خلال تمكين الشباب، و تشجيعهم على الانخراط في الحياة السياسية لما فيه صالح الوطن والمواطن.

اهتمام حزب النهضة الدي يحمل شعار الديك بالشباب والطلبة أولا، يتضح من خلال البرنامج الانتخابي الذي استعرض خطوطه العريضة قبل أيام، اذ يقترح الحزب جملة من الإجراءات التي تستهدف فئة الشباب في مجالات إنشاء المقاولات، والتشغيل الذاتي، كما يجدد رئيس حزب النهضة، التأكيد في جميع المناسبات على ضرورة انخراط الشباب المغربي في التسجيل في اللوائح الانتخابية للمساهمة في صنع الخريطة السياسة، وعدم نهج سياسية المقاعد الفارغة.

WhatsApp Image 2021 07 15 at 07.03 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2021 07 15 at 07.03 - اخبار الشعب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: