سطات : أملاك سيدي محمد بن رحال في المزاد العلني الجماعة بين كماشة التهميش والاقصاء و الهشاشة و سندان التسيير العشوائي والمزاجي والانفرادي

Khalid Belfellah24 يونيو 2024973 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
سطات : أملاك سيدي محمد بن رحال في المزاد العلني الجماعة بين كماشة التهميش والاقصاء و الهشاشة و سندان التسيير العشوائي والمزاجي والانفرادي

اخبار الشعب / خالد بلفلاح

نددت الأمانة المحلية لحزب الاصالة و المعاصرة بأولاد بوزيري من خلال بيان لها توصلت جريدة ” اخبار الشعب ” بنسخة منه ،بالصفقة التي تمت بين الجماعتين : جماعة سيدي محمد بن رحال ، و جماعة مشرع بن عبو موضوعها تبادل عقار بين الجماعتين . لذلك طالبت عامل إقليم سطات بالتعرض على هذا المقرر الجماعي بتبادل عقار بين جماعتين طبقا لأحكام المادة 117 من القانون التنظيمي المتعلق بالجماعات الترابية . كما أكدت الأمانة المحلية للبام أن الجماعة الترابية لسيدي محمد بن رحال في أمس الحاجة الملحة و الضرورية و العاجلة لإحداث مركز للدرك الملكي بمركز سيدي محمد بن رحال ، و إحداث مقر عصري يليق بالجماعة الترابية لسيدي محمد بن رحال المحدثة سنة 1959 ، و إحداث محلات تجارية للقرب لتنمية الاقتصاد المحلي و إنعاش الشغل . كما أكدت الأمانة المحلية للجرار أنها تحتفظ بحقها الدستوري المضمون و  الكامل في متابعة المسؤول  أمام السلطة القضائية بدعوى  خيانة الأمانة  . كذلك عبرت الأمانة المحلية عن رفضها المطلق و الصارم لأسلوب الهيمنة و التغول الذي تمارسه جماعة ترابية على جماعة ترابية أخرى . الأمانة المحلية للبام طرحت أسئلة إستنكارية : لماذا هذه الصفقة التي تعد صفقة الذل و العار ، ولم تكن صفقة  لإصلاح و تأهيل السوق الأسبوعي ليصبح سوقا عصريا يتوفر على مرافق  ضرورية  وفقا لمعايير السلامة الصحية و البيئية ، مجزرة مهترئة تنعدم فيها شروط النظافة و السلامة ، علما أن محيطها قد غرق فيه شاب في مقتبل العمر قضى ثلاتة أيام فيه ليستخرج منه جثة هامدة .

و لماذا لم تفكر هذه الهيئة المنتخبة في  انجاز المرافق السوسيو رياضية و الفنية و الثقافية قصد انتشال شباب الجماعة من مخالب الضياع و الفراغ القاتل و ما يتولد عنه من سلوكات سلبية تكون عواقبها وخيمة على الفرد و المجتمع معا  !ألم تكن هذه المدة الطويلة من 2013 الى 2024 مدة كافية لإرساء و تحقيق أسس التنمية الترابية المحلية الملموسة و الواقعية و ليس كثرة الدراسات و المشاريع التنموية الوهمية حبيسة الأوراق ! ألم يحن الوقت للتصدي لهذه المفارقة الغريبة و العجيبة ،

الأمانة المحلية للبام تطالب الأجهزة الرقابية للقيام بمهام الافتحاص و التدقيق للتسيير الإداري و المالي لجماعة سيدي محمد بن رحال طيلة المدة الممتدة من 2013 الى 2024 و التفعيل الكامل و الصارم للمبدأ الدستوري الذي ينص على ربط المسؤولية بالمحاسبة .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق