مهنيوا الصيد البحري و تجار السمك بالجديدة يعلنون تضامنهم مع الجهاز الأمني بالمدينة

MOSTAFA CHAAB
جهات و أقاليم
MOSTAFA CHAAB3 يونيو 202113 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 3 يونيو 2021 - 9:40 مساءً
مهنيوا الصيد البحري و تجار السمك بالجديدة يعلنون تضامنهم مع الجهاز الأمني بالمدينة

اخبار الشعب /محمد الصفى :

على اثر الاستهداف الذي طال رئيس الأمن الإقليمي بالجديدة عبر بعض المنابر الاعلامية فقد التأمت كل من الفيدرالية الاقليمية للصيد البحري بإقليم الجديدة  و اتحاد تعاونيات بحارة المحيط للصيد البحري و جني الطحالب بالجديدة و جمعية قلب الخير لتجار السمك بالجديدة و بعد تداولهم حول هذا الموضوع و ما يشكله من مس بامن المدينة عموما و بشخص رئيس امنها فقد اصدرت بيانا تضامنيا من اهم ما جاء فيه كما توصلت به الجريدة ؛ إننا الموقعين اسفله نتابع بانشغال كبير و اهتمام بالغ تطورات الاستهداف الممنهج الذي يتعرض له رئيس الأمن الإقليمي بالجديدة السيد عزيز بومهدي و ما يتعرض له من إساءات مغرضة عبر بعض المواقع الاخبارية التي لا تحترم نفسها ولا تكتسي الحس الأخلاقي الذي تنص عليه الصحافة في قوانينها الجاري بها العمل، الهدف منها الإطاحة بالمسؤول الأمني وفق سيناريو محبوك الدهاء و المكر، هذا المسؤول الأمني الذي راكم رصيدا مشرفا على مستوى جديته و تعامله اللائق مع كافة المواطنين بشهادة المديرية العامة للأمن الوطني، والجسم الصحفي النزيه ممات ساهم في ترقيته و الإشادة بمجهوداته، و عليه فإننا :
– نعلن تضامننا التام و المطلق و غير المشروط مع رئيس الأمن الإقليمي بالجديدة .
–  نستنكر و نشجب الحملة الممنهجة و المسعورة الهادفة للإساءة إليه مهنيا و أخلاقيا، و المقرونة بالتشهير و التحريض ضده.
–  ندعو لفتح تحقيق نزيه مع ترتيب الآثار القانونية على من خولت لهم نفسهم المس به أو الاشهار به عبر بعض المواقع الإخبارية أو صفحات التواصل الاجتماعي.
–  دعوة كافة الغيورين على هذا الوطن و على أمنه و سلامته من أمنيين و جمعيات و صحافيين للتصدي لكل من سولت له نفسه الإساءة إلى أشخاص لهم من الحس و الإنساني و الأخلاقي و الجدية في تأدية مهامهم الوطنية .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: