اليات الجماعة بدون وقود لانقاذ طفل في بئر بعمق 32 متر في جوف الارض

MOSTAFA CHAAB3 فبراير 2022183 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الخميس 3 فبراير 2022 - 12:44 مساءً
MOSTAFA CHAAB
حوادثمجتمع
اليات الجماعة بدون وقود لانقاذ طفل في بئر بعمق 32 متر في جوف الارض

الشعب/ أنس الورديIMG 20220202 WA0064 - اخبار الشعب

FB IMG 1643828918058 - اخبار الشعب

جل المغاربة قضو ليلة البارحة وهم في إبتهال لله عز وجل ان ينقذ الطفل ريان ذو الخمس سنوات وان يخرجه من تحث الانقاض كما اخرج يونس من بطن الحوت،وهذا مكان بوسع الملايين من المغاربة على أن ذو الإختصاص من منتخبي الجماعة والوقاية المدنية ورجال الدرك وممرضين واطباء القيام به بشكل فعلي في مكان وقوع الحادث،لكن دعونا نخبركم بما وقع في مكان البئر الذي وقع به الطفل،وبعد تجمهر الجميع حضرت ٱليات الجماعة من جرافات وٱليات الحفر ليتفاجأ المواطنون بأنها بدون وقود وبما ان المواطنين لازالت تطغى عليهم طابع الإنسانية،وضع كل واحد يده في جيبه وقاموا بجمع مبلغ اربعة ملايين سنتيم من أجل إقتناء الوقود،كيف لا وريان إبن أسرة ضعيفة وان في هذه الصفة يتساوا جميع المواطنون،ريان الطفل الذي إهتزت لواقعته قلوب المغاربة وقضو ليالي في صلاة ودعاء وتضرع لله ان ينقذه،كيف يعقل ان يخبر أحدهم مواطنون بان الاليات بدون وقود،ألا توجد ذرة خجل بوجه من نطقها وخصوصا في هذه الظرفية الحساسة والحرجة،زد على ذلك ان هذه الٱليات وبعد قضاءها مدة ومسافة ليسا بالهينتين في الحفر ،يكتشف انها كانت تحفر في المكان الخطأ،وان رجال الوقاية المدنية تعبت قلوبهم من السهر وخلدوا إلى النوم،لأن ريان تم تزويده بكاميرا تراقبه هل مازال على قيد الحياة ام لا،وان هذا اقصى ما يمكن فعله لاجله،؟؟!!!!!إن منابر الإعلام التي كانت متواجدة بعين المكان كان يجب عليها نقل مثل هذه الإستهثارات بحياة طفل بريء يتنظر المغاربة كل من موقعه ومنصبه لإنقاذه،فنقل الحقائق هي الاحق بالإخبار قبل إخراج ريان من البئر،فإلى متى والمواطن فقط من يساعد أخاه؟؟إلى متى والمسؤولون والمنتخبون يجازون المغاربة بمبدا انا وليأتي الطوفان بعدي؟!!!فإن تم إخراج ريان جثة هامدة،يجب محاسبة من تماطلو في إخراجه واستهثروا بحياة طفل بريء صمد لما يناهز ثلاثة أيام في جوف الارض بعمق 60 متر،او بمعنى ٱخر يجب معاقبة من تهاونوا في إنقاذهم بوضعهم في بئر سلب المناصب ويكون مكان تواجده ماوراء الشمس، لان هذا هو البئر الذي سيجعلهم يحسون بألم ما أحس به المغاربة،لأن بالنسبة لهم المناصب أهم لهم ممن صوتو لهم ليتولوا هذه المناصب.
اللهم اخرج ريان كما اخرجت يونس من بطن الحوت اللهم ٱمييين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق