وجرى توقيف المشتبه فيهم، بناء على أبحاث وتحريات قامت بها مصالح الأمن بالمدينة منذ نحو أسبوعين عقب تعرض محاسب بمقهى شهير بكورنيش المدينة لعملية سرقة مثيرة من قبل الموقوفين باستعمال السلاح الأبيض والتهديد، حيث أقدموا على تعريض الضحية للسرقة المقرونة بالعنف، طالت مبلغا ماليا مهما يصل لحوالي 20 مليون سنتيم.

وحسب مصدر أمني فقد أسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة والتي أشرف عليها والي أمن طنجة شخصيا، عن توقيفهم بأحد المداشر القريبة من ضواحي مدينة طنجة، حيث باغتتهم فرقة أمنية خاصة.

وأوضح المصدر ذاته، أن عملية التفتيش المنجزة بداخل منزل يستغله المشتبه فيهم، أسفرت عن حجز سيارتين نفعيتين وسلاحين أبيضين من الحجم الكبير، فضلا عن دراجة نارية ومجموعة من لوحات الترقيم المعدنية المزورة.

وقد أظهرت عملية تنقيط المشتبه بهم في قاعدة بيانات الأمن الوطني، أنهم يشكلون موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني صادرة عن مصالح الشرطة القضائية والدرك الملكي، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضايا مماثلة تتعلق بارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في السرقات تحت التهديد باستعمال السلاح الأبيض. وتم إيداع الجميع رهن تدابير الحراسة النظرية.