الجماهير البرتغالية تطالب بعدم إشراك رونالدو في المقابلة ضد المغرب

CHIOUI Mohammed10 ديسمبر 202246 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : السبت 10 ديسمبر 2022 - 1:00 مساءً
CHIOUI Mohammed
رياضة
الجماهير البرتغالية تطالب بعدم إشراك رونالدو في المقابلة ضد المغرب

أخبار الشعب .. متابعة

زوال اليوم السبت 10 دجنبر الجاري، سيواجه المنتخب المغربي لكرة القدم، برسم دور الـ8 من نهائيات كأس العالم قطر 2022، نظيره البرتغالي الذي لا يبدو أنه يمرّ بأحسن حالاته، وفق الأنباء التي تداولتها وسائل إعلام رياضية خلال اليومين الأخيرين، آخرها الحديث عن تهديد رونالدو بمغادرة معسكر المنتخب احتجاجاً على استبداله خلال مباراة كوريا الجنوبية ووضعه في قائمة اللاعبين الاحتياطيين أمام المنتخب السويسري، الأمر الذي نفاه في ما بعد.

وفي سياق جو عدم الارتياح الذي يعيش على وقعه منتخب “الملاحين”، تضغط الجماهير البرتغالية على المدرب فرناندو سانتوس من أجل عدم إشراك قائد الفريق كريستيانو رونالدو (37 عاماً) في المقابلة التي ستجمع فريقها الوطني بالمنتخب المغربي.

وصوّت 93,6 في المائة من المشاركين في استطلاع للرأي لصحيفة “أ بولا” الرياضية البرتغالية ضد الاعتماد على “الدون” كأساسي في مباراة الغد، مقابل 6.4 في المائة لصالح إشراكه.

في السياق ذاته، ربطت الصحيفة البريطانية “ديلي ميل” نتائج هذا الاستطلاع بتألق بديل رونالدو خلال مباراة المنتخب البرتغالي أمام نظيره السويسري في دور الـ16 التي انتهت بـ6 أهداف مقابل 1 لفائدة “الملاحين”، المهاجم جونكالو راموس الذي سجّل ثلاثية في أول مشاركة له في نهائيات كأس العالم مع البرتغال.

وخصّص مدرّب المنتخب البرتغالي حيّزاً من حديثه، أمس في ندوة صحافية، للحديث عن “أزمة رونالدو” عقب مباراة سويسرا قائلا: “رونالدو لم يكن سعيداً بقراري ولكن لم يهدد بمغادرة معسكر المنتخب”، معتبراً أن الأمر “منطقي للغاية لأنه لم يعتد على الجلوس في الاحتياط”.

أما وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي، فقال جواباً عن سؤال أحد الصحافيين في ندوة صحافية، أمس، حول مشاركة “الدون” من عدمها، إنه يتمنى عدم مشاركة كريستيانو رونالدو في مقابلة الغد.

وقال الكراكي: “أتمنى ألا يشارك رونالدو.. لأنه بالنسبة لي واحد من أفضل اللاعبين في التاريخ”.

تجدر الإشارة إلى أن مباراة اليوم هي الثانية التي ستجمع المنتخبين في مونديالين متتاليين، بعد المقابلة التي جمعتهما في مونديال روسيا 2018، وانتهت بفوز منتخب “الملاحين” بهدف مقابل لا شيء برأسية من رونالدو في شباك منير المحمدي، والثالثة في تاريخ مواجهاتهما، إذ تواجها لأول مرة في نهائيات كأس العالم 1968، في مباراة انتصر فيها المنتخب المغربي بـ3 أهداف مقابل هدف.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق