الدار البيضاء .. الوداد تنتصر على الرجاء بحضور جماهيري كبير أثت فضاء المركب الرياضي محمد الخامس

CHIOUI Mohammed23 أكتوبر 2022144 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الأحد 23 أكتوبر 2022 - 7:13 مساءً
CHIOUI Mohammed
رياضة
الدار البيضاء .. الوداد تنتصر على الرجاء بحضور جماهيري كبير أثت فضاء المركب الرياضي محمد الخامس

أخبار الشعب .. محمد شيوي

مساء يوم الأحد 23 أكتوبر الجاري، شهدت أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، الديربي البيضاوي الذي انتصر فيه نادي الوداد الرياضي البيضاوي على نظيره نادي الرجاء البيضاوي بهدفين مقابل هدف.

دخل الوداد المباراة في ظروف أفضل من منافسه، حيث يحتل المركز الثالث في جدول الترتيب برصيد 11 نقطة بفارق نقطة وحيدة عن الجيش الملكي المتصدر الذي لعب مباراة إضافية، أما الرجاء يعاني هذا الموسم حيث يحتل المركز الـ12 بعدما جمع 6 نقاط فقط من أول 5 مباريات له بالمسابقة.

عاد الديربي البيضاوي ليطغى على مباريات البطولة الوطنية في جولتها السادسة، حين استقبل الوداد غريمه الرجاء اليوم في مواجهة بخصوصيات جديدة، أبرزها عودة الأنصار للمدرجات بعد ثلاث سنوات ونصف السنة من الغياب كان فيروس كورونا أبرز أسبابها.

وشهدت مباراة الديربي لهذا الموسم الأنظار بعد تغييرات في الإدارة التقنية للفريقين البيضاويين، إذ عوض الحسين عموتة وليد الركراكي، مدرب الوداد السابق، فيما خلف التونسي منذر الكبير في الرجاء مواطنه فوزي البنزرتي، في أول امتحان حقيقي للمدربين بعدما خاضا خمس مباريات في الدوري الوطني، ناهيك عن مواجهتي الدور الفاصل لعصبة الأبطال الإفريقية ونهائي كأس العرش الإضافي لمدرب الوداد، الذي يعتبر المحللون فريقه أبرز مرشح للفوز بالمواجهة بفضل قوة وتجانس لاعبيه، مقابل ضعف المستوى الذي ظهر به خصمه الرجاء رغم فوزه الأخير بشق الأنفس على حسنية أكادير، الأربعاء، برسم مؤجل الجولة الخامسة من البطولة الوطنية.

وعرفت المباراة حضورا جماهيريا كبيرا أثت فضاء المركب الرياضي محمد الخامس، خاصة بعدد نفاد تذاكر المواجهة التي دخلت فيها السوق السوداء بأعلى تجلياتها من خلال البيع الإلكتروني عبر مواقع مختصة في هذا النوع، إذ وصل ثمن تذاكر المدرجات العادية إلى 150 درهما وتذاكر المدرجات المغطاة ثلاثمائة درهم.

ولتأمين هذا الحضور الجماهيري الكبير رفعت السلطات الأمنية لمدينة الدار البيضاء من درجة تأهبها القصوى، إذ وضعت خطة محكمة قادتها جميع الوحدات الأمنية المختصة، من سيارات ودراجات وخيالة، لتأمين المواجهة، إذ شهد محيط المركب الرياضي محمد الخامس ثلاثة موانع أمنية قبل الوصول للباب النهائي المؤدي للملعب، وذلك لإبعاد كل من لا يتوفر على تذكرة دخول عن الملعب وأبوابه لتفادي الازدحام الذي تعرفه مثل غالبية هاته المباريات والتي تؤدي في ما بعد لمشاكل تنظيمية تترتب عنها فوضى وأضرار جسيمة للجماهير.

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق