اقليم شيشاوة : خطر الانهيار يتربص بمركزية مجموعة مدارس احمد سالم بدوار احمد سالم جماعة كماسة + الصور

اخبار الشعب12 مارس 2020916 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الخميس 12 مارس 2020 - 10:04 مساءً
اخبار الشعب
غير مصنف
اقليم شيشاوة : خطر الانهيار يتربص بمركزية مجموعة مدارس احمد سالم بدوار احمد سالم جماعة كماسة + الصور

 

اخبار الشعب/

 

وسَط خطر مُحدق يدرس تلاميذ المدرسة الابتدائية بدوار احمد سالم جماعة كماسة اقليم شيشاوة، بسبب تواجد المدرسة على حافة وادٍ لا شيء يحمي التلاميذ من خطر حمولته حين هطول الأمطار .
ذلك أنّ مياه الواد يقترب شيئا فشيئا الى سور المدرسة كما توضح الصورة ، كما حصل خلال الفيضانات الأخيرة التي عرفتها المنطقة والتي اضطر معها التلاميذ ومدرّساتهم إلى هجرها مدة حمولة الواد .
السكان مطالبين المسؤولين المحليين بالتدخل لتحويل المدرسة إلى مكان آمن، أو على الأقل إحاطتها بسور جد وقائي ضد المياه لحماية الصغار ومدرساتهم من خطر الموت المحدق بأرواح.

IMG 20200312 WA0261 - اخبار الشعب


ويقول سكان دوار أحمد السالم إن مطلب إحاطة مدرسة قريتهم بسور جد قوي افضل من الذي يوجد بها أمر حتمي،او تغيير مكانها ، خاصة وأنّ الخطر المهدد لحياة أطفالهم لا يزول بانقطاع مياه الوادي عن التدفق، بل يستمر لمدة معدودة ، والتي لا تفصلها سوى بضعة أمتار عن المدرسة، “إلى غير زْلق شي درّي مْشا”، يقول أحد الآباء.

IMG 20200312 WA0262 - اخبار الشعب


ويعلّق مواطن آخر: “المدرسة منسية، والقرية كلها منسية، وكأننا لا نساوي شيئا في نظر المسؤولين. أخبرنا مسؤولين محليين واداريين بهذا الأمر مرارا وتكرارا، لكن دون أي نتيجة، قدمنا لهم طلب إحاطة المدرسة بسور أكثر من مرة او تحويلها ، ونتلقى جوابا واحدا، هو انتظروا، ولكن إلى متى سنظل ننتظر؟ حتى يجرف الوادي أحد أطفال القرية؟”.

IMG 20200312 WA0263 - اخبار الشعب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق