المنتج عزيز الصفاح بدايتي كانت من مدينة أزرو تمى بعدها انتجت عدة أعمال للفنانين من كل مدن المغرب البيضاء

MOSTAFA CHAAB8 مارس 202257 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الثلاثاء 8 مارس 2022 - 1:59 صباحًا
MOSTAFA CHAAB
فن وثقافة
المنتج عزيز الصفاح بدايتي كانت من مدينة أزرو تمى بعدها انتجت عدة أعمال للفنانين من كل مدن المغرب البيضاء

 

  • اخبار الشعب حوار مع المنتج عزيز الصفاح مدير مؤسسة نشاط أزرو’ لإنتاج والتوزيع الفني أزرو وسط

المدينة الجبلية التي يعشقها المغاربة وعلى الرغم من صغرها انها تعرف حركة فنية هنا يقربنا المنتج عزيز الصفاح عن انطلاقته الى عالم الفن والثقافة والإنتاج وضاهيرة القرصنة يقول عزيز الصفاح ‘ المسالة هنا تحديدا تحتاج إلى دراسة وتأمل عميقين ، فهناك من التراث الأغنية الأمازيغي و الأغنية الشعبية التي اشتغل عليها في إنتاجي كتعريف والحفاض على الموروت الفني بدون تمييز ما يتم تداوله على كل لسان وفي قوالب غنائية لجغرافيات ، حتى انه يصعب تحديد مصدره ونشأته بله نسبته إلى منطقة أو شخص معين . هناك أغنية شعبية تؤدى في مختلف مناطق المغرب بنفس الكلمات وبالحان جهوية، فمن جهة لا يستطيع أحد إدعاء ملكيتها ، ومن جهة أخرى هي على كل لسان وبلا لسان. بالنسبة للفنانين ” وهم درجات” في الشعبية بمعناها الشعبي فالمسالة في تقديري سيف ذو حدين .إذ بقدر ما تلعب دور الشهرة التي يحتاج إليها الفنان المقصود حيث يصل صوته إلى أقصى المناطق، بقدر ما تنعش جيوب فئات شبابية ذات نشاط اقتصادي موسمي .لكن الخاسر الأكبر في نهاية المطاف هو الإبداع الحقيقي .
**هل التطور التكنولوجي و تقنية” اليوتوب” ساعدت على انتشار هذه الظاهرة أكثر؟
بالتأكيد ، فالفئة المعنية هي المسؤولة عن إدراج وتنزيل الأشرطة والكليبات في اليوتوب أوغيره ، فهي من يحملها وتجعلها صالحة للعرض على الشبكات والمواقع ومتاحة للجميع
وعلى الفاعلين المغاربة إعطاء دور للمنتج و المبدع الكاتب لحظة في نشر إبداعه له وزن فكري راجح وان يعمل جهد المستطاع على تحصينه عبر تسجيله لدى الدوائر المتخصصة ،

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق