فرقة راحلة للفن تطرب الجمهور الروداني بأغاني الزمن الجميل

Elmorjani Mehdi18 أبريل 20241٬647 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
فرقة راحلة للفن تطرب الجمهور الروداني بأغاني الزمن الجميل

أخبار الشعب/

 

 

سافرت فرقة راحلة للفن بالجمهور الروداني الى الزمن الجميل حيث استعرضت عروضا طربية مغربية وعربية تغنت بها اصوات شابة عذبة في حضن المركز الثقافي بتارودانت والذي حج اليه الالاف من ساكنة مدينة تارودانت وضواحيها.

وقد اتسمت اجواء هذا الحفل البهيج بتفاعل قل نظيره من طرف الجمهور في مشهد استثنائي يشد الأنفاس.

وقد تم إحياء هذا الحفل بمناسبة سهرة عيد الفطر المبارك يوم ثاني أيام شوال، حيث حضرت روح الحياني وروائع عبد الهادي بلخياط، وملحمة ليالي الحلمية، و الجسمي ومصنفات محمد عبدو …استمع اليها الجمهور بشغف لا يصدق.

وجدير بالذكر انه تم إحياء هذه السهرة لتقديم حصيلة جمعية جامعة المواطنة التي توجت حصيلة عملها في اطار برنامج اوراش بانبثاق فرقة راحلة للفن RAHILA-ART والتي سلبت قلوب ساكنة مدينة تارودانت منذ اول عرض لها خلال ليالي رمضان.

وفي هذا الاطار صرح لنا رئيس الفرقة عبد اللطيف بنشيخ ” لقد كان تحديا صعبا ولكنه لم يكن مستحيلا امام رغبة امهرالشباب العازفين واعذب الاصوات الرودانية والذين كابدو المشاق من اجل المساهمة في تحسين الذوق الفني، خاصة وانها استهدفت الشباب لاجل هذه الغاية النبيلة، وقد ابان اعضاؤها المؤسسون عن طاقاتهم واستعدادهم لاعادة امجاد الاغنية المغربية الاصيلة والمشاهد القديمة الجميلة التي تؤثثها الاسر المغربية بحضورها البهي، واتمنى ان تنضم المؤسسات العمومية والجماعةالترابية تارودانت إلى الساكنة في مسألة دعم التجربة لإحداث نقلة نوعية اخرى، خاصة بعد انطباع الساكنة الايجابي التي ساهمت ماديا ومعنويا بالتفافها حول الفرقة الصاعدة..”

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق