اختتام عمليات تعقيم مراكز الامتحانات الجامعية بمساهمة وازنة لمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة

أخبار الشعب31 أغسطس 202090 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 31 أغسطس 2020 - 9:25 مساءً
أخبار الشعب
مجتمع
اختتام عمليات تعقيم مراكز الامتحانات الجامعية بمساهمة وازنة لمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة

 

اخبار الشعب /

 

اختتمت، اليوم الاثنين (31 غشت 2020)، عمليات تعقيم مراكز الامتحانات الجامعية بمدينة طنجة، بمساهمة وازنة لمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، في هذه العملية الهادفة لتوفير الشروط الصحية والوقائية المناسبة لهذا الاستحقاق، في ظل جائحة “كوفيد-19”.

WhatsApp Image 2020 08 31 at 18.35.47 - اخبار الشعب

وبرزت مساهمة مجلس الجهة، في هذه العملية، من خلال تعزيز وحدات التعقيم التابعة لجماعة طنجة، بشاحنتين صهريجيتين ورشاشات، كان المجلس قد اقتناها خلال شهر أبريل المنصرم، في إطار انخراطه في جهود الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقد همت عمليات التعقيم، مراكز الامتحانات بمختلف الكليات والمعاهد التابعة لجامعة عبد المالك السعدي بطنجة، التي يُنتظر أن تحتضن أطوار استحقاقات الدورة الربيعية للموسم الجامعي 2020/2019، ابتداء من يوم غد الثلاثاء.

WhatsApp Image 2020 08 31 at 18.35.46 - اخبار الشعب

يُذكر أن مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، كان قتنى ثماني شاحنات صهريجية ومعدات أخرى وكذا 16 طنا من مواد التعقيم، بغلاف مالي فاقت قيمته 7 ملايين درهم، من أجل دعم جهود السلطات العمومية والجماعات الترابية في مواجهة انتشار فيروس كورونا بأقاليم وعمالتي الجهة.

وشملت مساهمة مجلس الجهة، الجانب الاجتماعي، من خلال تخصيصه لتحويلات مالية تفوق قيمتها 16 مليون درهم، من أجل تغطية حاجيات الأسر المتضررة من إجراءات حالة الطوارئ الصحي، بالمواد الغذائية، بواقع 2 مليون درهم لكل إقليم في إطار من العدالة المجالية، مما مكن من توزيع حوالي 70 ألف قفة بمعدل 8500 قفة لكل إقليم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق