فلاش…..فعاليات المجتمع المدني بمدينة العيون تعقد لقاءا جمعويا لدراسة انشغالات المواطنين .

اخبار الشعب21 ديسمبر 2019158 مشاهدةآخر تحديث : السبت 21 ديسمبر 2019 - 9:10 مساءً
اخبار الشعب
جهات و أقاليممجتمع
فلاش…..فعاليات المجتمع المدني بمدينة العيون تعقد لقاءا جمعويا لدراسة انشغالات المواطنين .

 

 خطوط محمد فهمي / زين العابدين الأحمدي

في إطار حملات التغيير و الإصلاح التي تقودها مجموعة من فعاليات المجتمع المدني الناشطة في الإقليم، عقدت مجموعة من فعاليات المجتمع المدني بالعيون لقاءا تمحور حول الدفاع عن حقوق الساكنة و انشغالاتها. حيت عبر الجميع عن ارتياحهم لنتائج الحركة الإصلاحية التي تطالب فيها الجمعيات بالنهوض بالقطاع الصحي بالإقليم والذي عرف تجاوبا واضحا مع مطالب أصوات التغيير غير أن بعض الاكراهات لازالت تهدد السلامة الصحية للمواطنين رغم تدخل رئيس الجهة مشكورا من خلال تعاقده مع خمس أطباء عامين في مصلحة المستعجلات لسد الخصاص المسجل في صف أطباء المصلحة الاستعجالية.
ورغم هذه الالتفاتة الملموسة و التي تحسب للسادة المنتخبون على رأسهم رئيس الجهة السيد سيدي حمدي ولد الرشيد ورئيس المجلس الجماعي السيد مولاي حمدي ولد الرشيد ورئيس المجلس الاقليمي السيد مولود علوات إلا أن هذه المصلحة تعاني الخصاص المستنزف لصبر المرضى.
من جهة أخرى ناقشت الجمعيات الشأن التعليمي بالإقليم و الإكراهات التي يعانيها القطاع.
وقد توج هذا اللقاء بتوصيات مهمة توحد فيها الهدف السامي للجمعيات الحاضرة:
*المطالبة بتوفير الأطر الطبية و التمريضية على مستوى جناحي المستعجلات و الولادة
*تفعيل مذكرة اداء الاستشفاء بعد الكشف على المريض في مصلحة المستعجلات
*توفير الأدوات و المعدات الطبية
* تحسين ظروف عمل الاطر الطبية و التمريضية حتى تتجاوب مع متطلبات الساكنة
*مراجعة أجندة مواعيد الكشوفات البعيدة
*دراسة اكراهات العمل الجمعوي الشريف
ليختتم هذا اللقاء بقراءة برقية ولاء و إخلاص موجهة إلى السدة العالية بالله صاحب الجلالة والمهابة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

IMG 20191221 WA0229 - اخبار الشعب

IMG 20191221 WA0228 - اخبار الشعبIMG 20191221 WA0227 - اخبار الشعبIMG 20191221 WA0226 - اخبار الشعبIMG 20191221 WA0223 - اخبار الشعب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق