فوز ساحق للوائح الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، وتأكيد مستحق لمكانتها كقوة نقابية كبيرة ووازنة في الساحة التعليمية

MOSTAFA CHAAB
مجتمع
MOSTAFA CHAAB25 يونيو 2021124 مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 25 يونيو 2021 - 11:24 مساءً
فوز ساحق للوائح الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، وتأكيد مستحق لمكانتها كقوة نقابية كبيرة ووازنة في الساحة التعليمية

/ متابعة عبد الله بوداني :

كما هو معلوم، جرت يوم الأربعاء 16 يونيو 2021، انتخابات اللجان الإدارية الثنائية المتساوية الأعضاء. والتي خاضتها الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد للشغل، تحت شعار:

“متشبتون بإستقلاليتنا النقابية، وملتزمون وموحدون من أجل الدفاع عن كرامة وحقوق ومكتسبات نساء التعليم ورجاله“

مستثمرة في حملتها الانتخابية النظيفة، ما راكمته من وفاء وحزم في خدمة نساء التعليم ورجاله، وما سجلته حصيلة ممثلات وممثلي الجامعة من أداء متميز في حظيرة اللجان الثنائية السابقة، وما يشهد به التاريخ على الاتحاد المغربي للشغل، من مواقف مشرفة، مناصرا لعموم المأجورين ومنحازا دوما لمصالح الطبقة العاملة، ومدافعا بوفاء واستماثة عن قضاياها ومكتسباتها.

وقد خرجت الجامعة من هذا التنافس الانتخابي الشرس منتصرة ظافرة، محققة في كل الأقاليم والجهات نتائج جد مشرفة، حيث حصدت 121مقعد في اللجان الثنائية، وتبوأت المرتبة الأولى على الصعيد ، محققة بذلك تقدما باهرا في هذه الانتخابات بالمقارنة مع تلك التي أجريت سنة . وهو الإنجاز التاريخي العظيم الذي يؤكد مكانة الجامعة، كقوة نقابية كبيرة في الساحة التعليمية، ويعبر عن وعي نساء التعليم ورجاله بضرورة التوجه نحو استكمال مشروع وحدتهم النقابية داخل الجامعة الوطنية للتعليمUMT، النقابة الوحدوية والديمقراطية والمستقلة، عن الإدارة والأحزاب السياسية.

والجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل إذ تتقدم بأسمى عبارات التقدير والامتنان للأسرة التعليمية، وتنوه بمجهودات المناضلات والمناضلين الذين رفعوا عاليا راية جامعتهم وصنعوا مفخرتها، كما تهنئ بحرارة واعتزاز مرشحاتها ومرشحيها الفائزين، الذين حظوا بثقة مختلف الفئات والهيئات والأسلاك التعليمية، فإنها واثقة من عزمهم تجسيد الشعار الذي رفعته الجامعة في هذه الانتخابات، على أرض الواقع، ومتعهدة من خلالهم، لعموم العاملين بقطاع التعليم، أنها ستبقى دوما متمسكة بمواقفها الوحدوية المنحازة بشكل مطلق لقضاياهم ومصالحهم، مناضلة من أجل تحسين أوضاعها المادية والاجتماعية والمهنية، ومناهضة لمختلف المخططات الرامية إلى الإجهاز على مكتسباتهم وعلى حق أبناء الشعب المغربي في تعليم عمومي جيد.

كما أنها على يقين بأن هذا الفوز قد يجعل الوزارة الوصية على القطاع تدرك مدى تجدر الجامعة كقوة تنظيمية واقتراحية وازنة وسط الساحة التعليمية، وتأخذ مأخذ الجد نداءاتها الداعية إلى تغليب خيار التفاوض وفضيلة الحوار الجاد والمسؤول المفضي إلى الاستجابة لمطالب كافة الفئات التعليمية.

هذا، وفي الأخير لا يفوت الجامعة الوطنية للتعليمUMT أن تتوجه بتحية تقدير للطاقم الإداري، إقليميا وجهويا ومركزيا، الذي أشرف على مختلف عمليات هذا الاستحقاق الانتخابي وسهر على سلامتها ونجاحها، مشيدة بالتزامه بأخلاقيات الانتخابات واحترام إرادة الناخبات والناخبين واختيارهم الحر، وبالحياد التام إزاء كل الهيئات المتنافسة.

IMG 20210624 130918  - اخبار الشعبIMG 20210624 115022  - اخبار الشعبIMG 20210624 120638  - اخبار الشعبIMG 20210624 124140  - اخبار الشعبIMG 20210624 124149  - اخبار الشعبIMG 20210624 124231  - اخبار الشعبIMG 20210624 125633  - اخبار الشعبIMG 20210624 130735  - اخبار الشعبIMG 20210624 130857  - اخبار الشعب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: