مراكش .. هل من مراقب للأغذية والمشروبات تحت الشمس بمحلات الوجبات السريعة بأزلي.

CHIOUI Mohammed16 أكتوبر 2022170 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الأحد 16 أكتوبر 2022 - 3:14 مساءً
CHIOUI Mohammed
مجتمع
مراكش .. هل من مراقب للأغذية والمشروبات تحت الشمس بمحلات الوجبات السريعة بأزلي.

الشعب .. محمد شيوي

تعرض بعض المحلات للوجبات السريعة بضاعتها تحت الشمس الحارقة بغية الذوابان، فيما تؤكد بيانات سابقة منشورة لوزارة الصحة وحتى مراكز مراقبة الصحة أن ذلك “يؤدي الى تلفها وفسادها، وينتج عنها تفاعلات كيميائية، وتغير في خواصها الطبيعية من حيث الطعم أو المظهر أو الرائحة، ما يتسبب بأمراض خطرة”. وحذرت الوزارة من عرض المنتجات والسلع أمام المحلات التجارية، وعدم الالتزام بالشروط والمعايير الصحية المنصوص عليها في الأنظمة والقوانين، بشأن التعامل مع المواد الغذائية والمشروبات في أثناء نقلها وتخزينها وعرضها”. وسعيًا لوقف استمرار الاستهتار بصحة المواطنين، تبحث “جريدة الشعب” عواقب ترك الأغذية والمشروبات في عين الشمس، بالحديث مع الجهات المختصة.

سبق وكشف وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، أن هناك محلات للوجبات السريعة تستعمل غالبا في تحضير وجباتها مواد سريعة التلف أو منتجات تحتوي على مواد مسرطنة.

ومن الواجب أن يقوم المكتب الصحي للسلامة الصحية  بجولات تفتيش للمحلات والأماكن التي تهيئ أو تعرض فيها المواد الغذائية للمستهلك، وفق برنامج محدد أو في إطار زيارات ميدانية من أجل التأكد من مدى احترامها للشروط الصحية ومطابقتها لمعايير الجودة، ولوقف عرض المياه المعدنية والأغذية تحت الشمس، ولفرض رقابةٍ صارمة في الأسواق خدمة وحماية لصحة المستهلكين من مخاطر الإصابة بتسممات غذائية أو ببعض الأمراض الفتاكة الأخرى.

ولكن بشارع المحمدية بمنطقة أزلي التابعة لتراب مقاطعة المنارة جليز، وقرب مؤسسة الخالد للتعليم الخاص، نجد محلات للوجبات السريعة لا تحترم شروط سلامة المستهلك المغربي، حيث يتم

عرضقنيناتققققق عرض قنينات المياه المعدنية والمشروبات الغازية والسلع التجارية لأشعة الشمس الحارقة، التي باتت ظاهرة مقلقة، وتنذر بعواقب صحية وخيمة، لكنها تزداد مع المنافسة التجارية والحملات والعروض التسويقية.


بطاطس “فريت” مجمدة أمام محلات تتعرض لدرجات حرارة مرتفعة تحت الشمس الحارقة

محل للوجبات السريعة يعرض أكياس للبطاطيس المجمدة المتروكة فوق طاولة وفي وضعية تشمئز لها النفوس تتعرض لأشعة الشمس والركود، فيما تتفاعل الحرارة مع المواد الكيميائية المصنوعة منها العبوة البلاستيكية، وتحرر مادة “الديوكسين” شديدة الخطورة، والتي تظهر بنسبة كبيرة في عينات الأنسجة المسببة لسرطانات، فيما ذكرت دراساتٍ علمية أن هناك أضرارًا محتملة ناجمة عن سوء التخزين.

وحسب بعض الدراسات العلمية، أن تعريض السلع والمنتجات الغذائية للشمس، “أثناء عرضها لدرجات الحرارة، والإسراع من وتيرة التفاعلات الكيميائية والفيزيائية والحسية والبيولوجية، ما ينتج تفاعلات جديدة سامة”.

ومن هذا المنطلق رسالتنا موجهة بالدرجة الأولى إلى الجهات المسؤولة عن صحة وسلامة المواطن لفتح تحقيق عن ما يعرضه صاحب محل الوجبات السريعة الذي يعرض مواد غذائية لأشعة الشمس وعلى رأسهم السلطات المحلية التابعة للملحقة لإدارية بأزلي.

WhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.37 1 - اخبار الشعب

WhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.37 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.36 1 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.36 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.35 2 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.35 1 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.35 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.34 - اخبار الشعبWhatsApp Image 2022 10 16 at 16.11.32 - اخبار الشعب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق