القافلة التضامنية المحملة بالمساعدات الانسانية تغادر مدينة الرشيدية نحو المناطق المنكوبة  

MOSTAFA CHAAB17 سبتمبر 2023259 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
القافلة التضامنية المحملة بالمساعدات الانسانية تغادر مدينة الرشيدية نحو المناطق المنكوبة  

 

 

أخبار الشعب / محمد العيد

 

أعطى صباح اليوم الاحد 17 شتنبر 2013 والي جهة درعة تافيلالت بوشعاب يحضيه ورئيس الجهة اهرو ابرو وبرلمانيون ومنتخبون وفاعلين جمعويين، إنطلاقة القافلة التضامنية المحملة بمجموعة من المساعدات الانسانية التي تشمل أغذية و افرشة و مواد اساسية من أجل دعم سكان ضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب مناطق متفرقة من المغرب يوم 8 شتنبر الماضي.

وفداءا للوطن تجندت مدينة الرشيدية من اجل تجاوز هذه المحنة، حيث انخرطت بشكل قوي إستجابة للحس الوطني الذي تفرضه المرحلة التي تمر منها بلادنا جراء الزلزال المدمر.

وتجدر الاشارة إلى أن المبادرات التضامنية التي انخرط فيها المئات من سكان إقليم الرشيدية توحدت خلال اليومين الماضيين،في تعبئة كميات وافرة من المساعدات الغذائية لفائدة ضحايا زلزال الحوز. كما تمت تعبئة غير مسبوقة من فاعلين جمعويين ومواطنين عاديين، ومهنيين، لجمع المساعدات.

وأعرب القائمون على هذه المبادرات أن التضامن واجب وطني بعد هذه الفاجعة الأليمة. مشددين على أننا نعيش في “وطن واحد، ومغرب واحد، متضامنين ويدا في يد”.

وتطمح هذه المبادرات للمساهمة في المجهود الوطني الذي تقوده السلطات العمومية. وفرق التدخل المتواجدة بالمناطق المتضررة، إلى جانب كونها تلقائية تجسد قيم المغاربة في التضامن والتآزر خلال الأوقات العصيبة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق