بلاغ بخصوص تداعيات الوضع الأمني بمدينة جرف الملحة بإقليم سيدي قاسم

MOSTAFA CHAAB13 يونيو 202236 مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 13 يونيو 2022 - 9:18 صباحًا
MOSTAFA CHAAB
جهات و أقاليم
بلاغ بخصوص تداعيات الوضع الأمني بمدينة جرف الملحة بإقليم سيدي قاسم

 

اخبار الشعب/

تتابع الهيئة الديمقراطية المغربية لحقوق الانسان، بقلق بالغ تداعيات الوضع الأمني بمدينة جرف الملحة بإقليم سيدي قاسم والذي أصبح يعرف تطورات خطيرة، حيث شهدت الفترة الاخيرة موجة من الاعتداءات بالاسلحة البيضاء على المواطنين في منازلهم وفي الساحات العمومية و في واضحة النهار من طرف عصابات إجرامية خطيرة.

IMG 20220612 WA0281  - اخبار الشعب

وبعد معاينة، الهيئة الديمقراطية المغربية لحقوق الانسان ، لبعض هذه الاعتداءات من خلال الشكايات و مقالات المنابر الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي في هذا الشأن وبعد دراستنا لهذه الوضعية الامنية بالمدينة والمنحى الخطير للتراجع الأمني الذي شهدته مؤخرا مما يهدد حق الافراد والجماعات في ممتلكاتهم وحياتهم وسلامتهم البدنية و امانهم الشخصي التي تضمنها المرجعية الحقوقية وخاصة العهود و المواثيق الدولية لحقوق الانسان الذي صادق عليها والقوانين الجاري بها العمل بالدولة المغربية الشريفة فإننا :

  • نسجل بارتياح كبير التفاعل الايجابي للمديرية العامة للأمن مع مطالب ساكنة جرف الملحة وذلك بإرسال فرقة مكافحة العصابات الى المدينة مؤخرا.

– نحمل المسؤولية إلى القيميين على الأمن بمدينة جرف الملحة والسلطات المحلية والإقليمية كل من موقعه ودرجة مسؤوليته.

 

– نطالب ولاية الأمن الإقليمي و الجهوي بالتدخل السريع والعاجل واتخاذ جميع التدابير اللازمة في الموضوع بما يضمن احترام حقوق الانسان.

 

_ نطالب بتدخل السيد عبد اللطيف الحموشي مدير الأمن الوطني، من أجل وضع حدّ لهذا التراجع الأمني الخطير الذي تعرفه المنطقة والذي سبب أضرارا بالمواطنين وممتلكاتهم.

 

عن المكتب التنفيذي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق