زاكورة..بلاغ للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان

اخبار الشعب21 مايو 2020269 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الخميس 21 مايو 2020 - 5:21 مساءً
اخبار الشعب
جهات و أقاليم
زاكورة..بلاغ للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان

 

اخبار الشعب/

بلاغ
تفعلا مع التبعات الإقتصادية والإجتماعية التي لحقت المواطنات والمواطنين جراء جائحة كوفيد 19 التي مرت بلدنا والعديد من بلدان العالم، وفي إطار عملنا الحقوقي في منطقة تعتبر من المناطق المهمشة والأكثر فقر وهشاشة يتابع فرع تسركات ترناتة بزاكورة للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان الأوضاع الإجتماعية على المستوى الإقليمي بزاكورة والتي وصلت حدا كبيرا من التدهور والمعاناة الكبيرة لساكنتها وبالأخص بالعالم القروي حيث يسجل فرع الرابطة بذات المنطقة إقصاء عدد كبير من المواطنات والمواطنين الدين يعيشون الفقر المدقع والهشاشة من الدعم المخصص للقطاع الغير المهيكل رغم تواصلهم برسلة تخبرهم بقبول الطلب حيث لم يتوصلوا لحد الأن بجواب عن مصير طلبهم خصوصا أن أغلبهم معيلون لأسر مركبة وكان مورد رزقهم الوحيد الإشتغال كمياومين بمناطق أخرى، حيث رصد فرع الرابطة وجود العديد منهم كعالقين بمدن أخرى دون مورد رزق لهم ولعائلاتهم، لذالك فالفرغ المحلي لتسركات ترناتة زاكورة يؤكد:
*~*تضامنه التام واللامشروط مع كل ضحايا السياسات الحكومية في منطقة لم توفر لها الحكومات المتتالية مند الإستقلال إلى اليوم أي فرص للعمل وللعيش وتعتبر بؤرة للفقر والتهميش.***~
*يطالب وزارة المالية
والإقتصاد و وزارة الداخلية بمراجعة الوضع عبر تمكين كافة المقصيين من فقراء الإقليم من الدعم المالي بشكل سريع وبأثر رجعي،
* يؤكد الخروقات التي شابت عملية توزيع المساعدات الغذائية الرمضانية(القفة) بشكل لم يخضع للشفافية والإستحقاق
*يحذر من تبعات الإقصاء والتهميش الذي يمارس على المنطقة والذي ينعكس على الوضعية الإقتصادية والإجتماعية للساكنة.
*يطالب بإعلان المنطقة منكوبة أقتصاديا وأيلائها اهتماما خاص عبر دعم الساكنة والتفكير في أساليب الإقلاع الإقتصادي للساكنة.
زاكورة في: 21ماي 2020
الرئيس: رضوان الحداد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق