عاجل. .. مصالح الدرك الملكي بحد السوالم تلقي القبض على أخطر عصابة لترويج المخدرات بالخيايطة.

اخبار الشعب
2020-06-17T21:13:47+01:00
2020-06-17T21:27:59+01:00
حوادث
اخبار الشعب17 يونيو 2020173 مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 17 يونيو 2020 - 9:27 مساءً
عاجل. .. مصالح الدرك الملكي بحد السوالم تلقي القبض على أخطر عصابة لترويج المخدرات بالخيايطة.

/ خطوط فهمي. رشيد الأبيض.

الدرك الملكي بحد السوالم يوجه صفعة قوية لتجار المخدرات بمنطقة “الخيايطة”حيث تمكن من إيقاف عنصرين وحجز كميات مهمة من المخدرات؛ بالنفوذ الترابي لجماعة الساحل اولاد حريز إقليم وبالظبط على مستوى دوار الخيايطة ودوار البوهالة؛ وذلك في إطار محاربة ومكافحة الجريمة والجريمة، المنظمة والحد من إنتشار المخدرات والمشروبات الكحولية وأقراص الهلوسة ؛وفي هذا الصدد كشفت فرقة مكافحة المخدرات التابعة للدرك الملكي بحد السوالم، انها تمكنت مساء يوم 14 يونيو الجاري، من إعتقال شخص في مقتبل العمر يعمل ضمن شبكة أباطرة المخدرات المعروفة بعصابة “لقرودة”يقودها بارونات تربعوا على عرش عالم المخدرات لسنوات طوال، وهي عمليات متثالية مضبوطة واستباقية نفذها رجال محمد حرامو بحد السوالم التابع لسرية برشيد؛ وحسب ماتوصلت به من معطيات دقيقة مفادها، أن فرقة مكافحة المخدرات تمكنت من تنفيذ عمليتين مختلفتين حجزت على إثرهما كميات مهمة من المخدرات بدواوير خاضعة لنفوذ الجماعة الترابية الساحل اولاد حريز

أفادت مصادر أمنية رفيعة المستوى أن عناصر الدرك الملكي وغير بعيد من مكان إعتقال المروج المذكور ، تمكنت من إيقاف واعتقال المدعوة “زهيرة”وهي من الوجوه المعروفة في عالم ترويج وتوزيع المخدرات؛ وخاصة مخدر المعجون وسبق أن تم تقديمها للعدالة بعدما كانت موضوع مذكرات بحث عديدة، وجدير بالذكر ان الموقوفة تنشط ضمن عصابة البغادة؛ الشهيرة والمعروفة على صعيد الجهة وبالفعل ومن خلال الحملات الماراطونية المكثفة التي تقوم بها عناصر الدرك الملكي بحد السوالم تحت إشراف السيد “نورالدين زريبة “من الاهتداء والوصول إلى أوكار وأماكن تواجد هذه العصابات الخطيرة، التي تروج وتوزع بضاعتها المسمومة على زبنائها الراغيبين في إقتنائها وأن هذه العصابة أرخت بظلالها بالجماعة الترابية الساحل أولاد حريز، الواقعة على مشارف ؛من استئصال عنصرين منها مساء اليوم، كانت تنشط على توزيع هذه المواد المسمومة بالمجال الترابي لجماعة الخيايطة؛ والضواحي الواقعة على منطقة دار بوعزة وانطلاقا من كل هذه المعطيات والمعلومات المتوفرة، تجندت العناصر الدركية بكل وسائلها اللوجستيكية والبشرية للإيقاع بأباطرة المخدرات تحت الإشراف الفعلي لقائد المركز الترابي حد السوالم وأوضحت أن هذه العملية تمت في صمت وسرية تامة؛ بناء على تعليمات أصدرها القائد الجهوي والقائد الإقليمي من أجل إتخاذ كل التدابير اللازمة والاحترازيةلوضع اليد على أفراد العصابات المذكورة وخاصة الرؤوس المذبرة والمتحكمة وفي هذا الإطار تم حجز كمية مهمة من المخدرات قدرت بحوالي 80كيلوا غرام من القنب الهندي و25 كيلو من مادة طابا، وحجزت كذلك حوالي 400 غرام من مخدر الشيرا وكل هذه المحجوزات تم ضبطها وحجزها بعد مقاومة شرسة وعنيفة من طرف تاجر المخدرات، استعان فيها بكلب من الفصيلة الشرسة والمدربة “المانيلوا”وكذا سيف من الحجم الكبير، لصد تدخل رجال الدرك الملكي والحؤول دون إيقافه واعتقاله لكن حنكة رجال محمد حرامو مكنتهم من شل حركة الكلب وحجز السيف في وقت وجيز دون تسجيل أية إصابات أثناء المقاومة، حيث أن ساكنة الجماعة لقيت إستحسانا لكل هذه المجهودات المبذولة والمتظافرة، من طرف عناصر الدرك الملكي ؛ من أجل محاربة ظاهرة الإجرام والمجرمين الخارجين عن القانون  وتم إقتياد الموقوفين ونقل المحجوزات؛ صوب المركز الترابي حد السوالم قصد الاستماع إليهما في محضر رسمي، ووضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة، ليتم تقديمهما يوم الثلاثاء أمام محكمة الاستئناف، بسطات للنظر في صك الإتهام الموجه إليهما في إطار تكوين مختصة ومتخصصة؛في ترويج المخدرات واتخاذ الاجراءات القانونية اللأزمة في حقهما.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: