المغرب.. احتضان قمة اقتصادية ثلاثية تجمع اليابان وكوريا وأمريكا

MOSTAFA CHAAB21 أغسطس 202396 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
المغرب.. احتضان قمة اقتصادية ثلاثية تجمع اليابان وكوريا وأمريكا

أخبار الشعب .. متابعة محمد شيوي

أوضحت وسائل إعلام بكوريا الجنوبية أن المغرب سيحتضن قمة اقتصادية ثلاثية تجمع طوكيو وواشنطن وسيول، على هامش الاجتماعات السنوية لمجموعة صندوق النقد الدولي والبنك الدولي المرتقب انعقادها بمراكش في أكتوبر القادم.

وقالت صحف محلية، نقلا عن مصدر حكومي، إن “هذا الاجتماع يهدف إلى تعزيز التنسيق بين الدول الثلاث حول تحسين أمن سلسلة التوريد الصناعية، وكذا سيرورة الأسواق العالمية وأسعار الصرف”.

وأضافت المصادر ذاتها أن “هذا اللقاء من شأنه أن يعود إيجابا على الاقتصادات العالمية”، موردة أنه “من المرجح أن تتفق الأطراف الثلاثة على اختيار المملكة المغربية، التي تحتضن الاجتماعات السنوية لمجموعة صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، مكانا للاجتماع”.

إلا أن المصدر الحكومي نفسه أفاد بأن “الأطراف لم تحدد بعد مكان وزمان الاجتماع الثلاثي المرتقب، الذي يعد لقاء مهما ومصيريا في سيرورة الاقتصاد العالمي”، معتبرا أن “هذا الاجتماع دليل على سعي الأطراف الثلاثة إلى تعميق التعاون والتنسيق في مستويات تتجاوز الهاجس الأمني والعسكري”.

وستعقد الاجتماعات السنوية لمجموعة صندوق النقد الدولي والبنك الدولي هذا العام في مراكش في الفترة الممتدة من 9 إلى 15 أكتوبر القادم.

وتجمع هاته الاجتماعات السنوية محافظي مجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، ومحافظي البنوك المركزية، ووزراء المالية والتنمية، والبرلمانيين، وكبار المسؤولين من القطاع الخاص، وممثلي منظمات المجتمع المدني، والأكاديميين، وذلك لمناقشة القضايا ذات الاهتمام العالمي، ومنها الآفاق الاقتصادية العالمية، واستئصال الفقر، والتنمية الاقتصادية، وفعالية المعونات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق