موظفون يلتمسون من وزير الثقافة و الشباب و الرياضة بإطلاق أسماء أطر رحلوا عنا على ملاعب و مؤسسات القطاع

أمين شعب7 يونيو 2020426 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
موظفون يلتمسون من وزير الثقافة و الشباب و الرياضة بإطلاق أسماء أطر رحلوا عنا على ملاعب و مؤسسات القطاع

أخبار الشعب✓ أحمد ماغوسي


أجمع جل المشاركين عن بعد على مواقع التواصل الاجتماعي ، في تأبين المرحوم عدنان بوزيان ،

الإطاربوزارة الثقافة والشباب والرياضة – قطاع الشباب والرياضة – الذي وافته المنية صباح يوم الإثنين 25 ماي 2020 ،على رفع ملتمس للسيد عثمان الفردوس وزير الثقافة والشباب و الرياضة بإطلاق أسماء أطر وموظفي قطاع الشباب و الرياضة الذين رحلوا عنا إلى دار البقاء على المراكز السوسيو رياضية للقرب و ملاعب القرب و مؤسسات القطاع التي تكاثرت أعدادها في السنوات الأخيرة و المنتشرة بجميع أحياء المدن عبر التراب الوطني ،و ذلك تخليدا لأسمائهم و اعترافا من القطاع بجليل الخدمات التي أسدوها كموظفين افنوا ريعان شبابهم في خدمته ومن خلاله في خدمة الوطن .
فما أحوجنا اليوم أن نستحضر زملاء لنا رحلوا في غفلة منا و من أسرهم الصغيرة و أسرتهم الكبيرة قطاع الشباب و الرياضة و زملائهم في العمل، أن نسمع عن ملعب للقرب اطلق عليه مثلا إسم” الراحل أحمد شاهين” بطل سابق في ألعاب القوى و إطار بوزارة الشباب و الرياضة ، أو نسمع “بالمركب السوسيو رياضي الراحل عدنان بوزيان” بطل سابق في السباحة و إطار بوزارة الشباب و الرياضة، و عدة أسماء للأطر أخرى غادرتنا إلى دار البقاء مشهود لها بالكفاءة العلمية و المهنية و بالجدية و التفاني في العمل و الإخلاص في إنجاز كل المهام التي تسند إليهم، وبذلك نكون قد اعترفنا لهذه الفئة من الأطر بما اسدوه من خدمات للقطاع و بالتالي نكون قد أعطينا بهم مثالا للأجيال التي ستحمل المشعل و التي ستكون قدوة لها كما ستكون هي الأخرى قدوة للأجيال التي تليها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق