صدى الكلمات.. مايكل جاكسون والقلق والعبرة…!!

MOSTAFA CHAAB11 فبراير 2023175 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
صدى الكلمات.. مايكل جاكسون والقلق والعبرة…!!

 

اخبار الشعب/

صدى الكلمات..

مايكل جاكسون والقلق والعبرة…!!

يهديها لكم..

صديقكم خالد بركات..

حـــــديث شريف..

{الْمُؤْمِنُ الْقَوِيُّ خَيْرٌ وَأَحَبُّ إِلَى اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِ الضَّعِيفِ وَفِى كُلٍّ خَيْرٌ احْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكَ وَاسْتَعِنْ بِاللَّهِ وَلاَ تَعْجِزْ وَإِنْ أَصَابَكَ شَيءٌ..

فَلاَ تَقُلْ لَوْ أَنِّي فَعَلْتُ كَانَ كَذَا وَكَذَا..

وَلَكِنْ قُلْ قَدَرُ اللَّهِ وَمَا شَاءَ فَعَلَ..}..

راقت كما رويت..

أراد مايكل جاكسون، أن يعيش لمدة 150 عاماً وقد عين 12 طبيباً في المنزل ليقوموا بفحصه يوميا من الشعر إلى أظافر القدم، وطعامه كان يختبر في المختبر قبل كل وجبة، وتم تعيين 15 شخصا آخر للإعلان عن ممارسته اليومية، وسريره كان مصنوعا بتكنولوجيا معينة لتنظيم مستوى الأوكسيجن أثناء النوم، وتم توفير جهات مانحة للأعضاء(من البشر) لكي تتمكن من التبرع على الفور بأعضائها عند الحاجة إليها، وتم رعاية هذه الجهات على أعلى مستوى لأنه كان يحلم بالعيش لمدة 150 سنة..

وللأسف فشلت كل هذه الترتيبات والاحتياطات

وفي 25 يونيه 2009، وبسن الـ 50، توقف قلبه عن العمل، وتم بذل كل الجهود من قبل الأطباء ال12 لكنها لم تنجح، حتى أنهم استعانوا بجهود أخرى لأطباء من لوس أنجلوس وكاليفورنيا. أيضاً لم تستطع كل هذه الجهود أن تنقذه من الموت، لمدة 25 سنة كان جاكسون لا يخطو أي خطوة إلى الأمام بدون استشارة الأطباء لكي يحقق حلمه بالعيش 150 سنة ولكنه رحل، وكانت رحلة (جاكسون) الأخيرة قد شوهدت على بث مباشر من طرف 2.5 مليون شخص، وهو أطول عرض بث مباشر في التاريخ ولكن هذا البث كان للرحلة الاخيرة، رحلة الموت، رحلة الوداع..

حاول أن يتحدى الموت ولكن الموت تحداه..

العبرة.. والحقيقة من هذه القصة أننا لا نملك أي ممتلكات, إنها فقط بعض الوثائق التي كتبت عليها أسماؤنا بشكل مؤقت، إننا أصحاب أملاك لكن الحقيقة نحن لا نملك شيئا حتى حياتنا لا نملكها بل هي أمانة بيد الله..

أكيد أن الغنى ليس خطيئة، لكن أن تكون غنيا بالمال والممتلكات فقط هذه هي الخطيئة..!!

الغنى الحقيقي هو غنى النفس بالقناعة والرضى..

والغنى بالصحة والعافية والخوف من الله..

وإذا جَاءَ أجلُه لا يَستَقدِم سَاعة ولا يَستَأخرُ..

فلنعش حياتنا بمحبة وتسامح لحظة بلحظة..

اللهم.. أصلح أمورنا، واكتب لنا من خفايا القدر أجملها، واجعل لنا نصيبًا في سعة الأرزاق.. وقضاء الحاجات وإجابة الدعوات، لطفك بقلوبنا وأحوالنا، برحمتك فإنك على كل شيءٍ قدير..

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق