تلميذة بآسفي تضع حدا لحياتها بعد طردها من قاعة امتحان الباكالوريا

Khalid Belfellah10 يونيو 2024144 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
تلميذة بآسفي تضع حدا لحياتها بعد طردها من قاعة امتحان الباكالوريا

اخبار الشعب / خالد بلفلاح

اهتزت مدينة أسفي، صباح اليوم الاثنين 10 يونيو 2024، على وقع انتحار تلميذة تدرس بالسنة الختامية للباكالوريا، مباشرة بعد خروجها من احدى مراكز الامتحان بالمدينة .

 

وأفادت مصادر إعلامية ،بأن التلميذة انتقلت إلى كورنيش مدينة أسفي، لتلقي بنفسها وسط أمواج البحر، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة بعين المكان مباشرة بعدما تم طردها من طرف أحد الأطر المكلفين بحراسة امتحانات البكالوريا بسبب حوزتها لهاتف نقال اثناء الامتحان.

 

وللاشارة لقد أصدرت وزارة التربية الوطنية قرارا وزاريا، يقضي إلى تعزيز آليات ضبط كيفية إجراء امتحانات البكالوريا، عبر منع المترشحين من إحضار كل الوسائل التي يمكن استعمالها من أجل الخداع أو الغش ولو كانت غير مشغلة، والتي من بينها الهواتف المحمولة.

 

هذا، وقد تمكنت فرق الإنقاذ من انتشال جثة التلميذة، حيث تم نقلها إلى مستودع الأموات، واجراء بحث في الحادثة المأساوية من طرف الضابطة القضائية تحت اشراف النيابة العامة المختصة .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق