الأساتذة قطاع التربية الوطنية ينتفضون ضد الوزارة بسبب تأخير مذكرة الترقية بالاختيار 2021

MOSTAFA CHAAB27 مايو 2022333 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 27 مايو 2022 - 2:01 مساءً
MOSTAFA CHAAB
مجتمع
الأساتذة قطاع التربية الوطنية ينتفضون ضد الوزارة بسبب تأخير مذكرة الترقية بالاختيار 2021

 

اخبار الشعب/

التنسيقية الوطنية لضحايا تأخير مذكرة الترقية بالاختيار 2021

 

 

 

حرر في الرباط  بتاريخ  26 ماي2022

بـــــــلاغ

التنسيقية الوطنية لضحايا تأخير مذكرة الترقية بالاختيار سنة 2021 تطالب وزارة  التربية الوطنية بإصدار مذكرة الترقية بالاختيار في القريب حفاظا على حقوق الموظفين

بعد تأخر إصدار المذكرة الخاصة بالترقية بالاختيار برسم سنة 2021 لموظفي وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي و الرياضة عن موعدها الرسمي،وفي ظل عدم تجاوب الوزارة مع نداءات الأساتذة المعنيين بالترقية لهذه السنة،و استمرار هذا التجاهل يعكس واقع التهميش الذي تتعامل به الجهات المختصة مع موظفي القطاع، فإننا من داخل هذه التنسيقية :

ندين تماطل وزارة التربية الوطنية في  إصدار المذكرة الترقية بالاختيار 2021،  يعتبر مساسا بحقوق الموظف مما ينعكس سلبا على وضعيته الإدارية و المالية وفي مستقبله الوظيفي، ومردوديته.

نحمل المسؤولية لكافة المتدخلين في الوزارة في التماطل المستمر خاصة أن المذكرة يجب أن يتم إصدارها قبل شهر دجنبر من سنة 2021 لكن للأسف نحن على مقربة انتهاء الموسم الدراسي والشكوك و الاحباط بدأ يتسلل إلى نفوس الموظفين . 

–  نرفض ربط إصدار مذكرة الترقية بالاختيار 2021 بملفات أخرى خاصة المتصرفين التربويين مما سيؤدي إلى مزيد من الاحتقان داخل القطاع وإرغام المتضررين النزول للشارع من أجل الدفاع عن حقوقهم المشروعة

وأمام هذا الوضع الشاذ وغير المفهوم، فإن التنسيقية الوطنية لضحايا تأخير مذكرة الترقية بالاختيار لسنة 2021 تدعو جميــع الموظفين المعنيين بالترقية عبر التراب الوطني، إلى الانخراط الفعلي في كل خطوات النضالية التي ستخوضها التنسيقية مع الاستعداد والتأهب للمعارك القادمة التصعيدية،  كما تدعو جميع الهيئات النقابية و الحقوقية والمنظمات الوطنية والدولية إلى الوقوف بجانبه.

                                                                                         المكتب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق