العرائش تحتضن ورشات تقديم التقارير الموضوعاتية والقطاعية لمرحلة التشخيص الترابي للتصميم الجهوي لإعداد التراب بجهة طنجة تطوان الحسيمة

اخبار الشعب
جهات و أقاليممجتمع
اخبار الشعب26 أكتوبر 201994 مشاهدةآخر تحديث : السبت 26 أكتوبر 2019 - 12:02 صباحًا
العرائش تحتضن ورشات تقديم التقارير الموضوعاتية والقطاعية لمرحلة التشخيص الترابي للتصميم الجهوي لإعداد التراب بجهة طنجة تطوان الحسيمة

الشعب/.

نظم مجلس جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، عن طريق الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع، يومه الجمعة 25 أكتوبر 2019، بمدينة العرائش،  ورشات التشاور وتقديم التقارير الموضوعاتية والقطاعية المتعلقة بمرحلة التشخيص الترابي للتصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة طنجة – تطوان – الحسيمة.

IMG 20191025 WA0180 - اخبار الشعب
واستكمالا لهذه المقاربة الرامية إلى بلورة تشخيص استراتيجي تشاركي لتراب الجهة، سيتم تنظيم ورشة جهوية لتقديم خلاصة تقرير التشخيص الترابي وكذا ورشات عمل تخصص لتقديم التقارير الموضوعاتية والقطاعية. وستكون هذه الورشات فرصة من أجل استقراء آراء وملاحظات مختلف الفاعلين والمتدخلين بخصوص هذه المرحلة الأساسية من هذه الدراسة.

IMG 20191025 WA0178 - اخبار الشعب

وتضمن جدول أعمال الورشة:

– مناقشة عامة لنتائج التشخيص وتلقي ملاحظات الفاعلين.

– أشغال الورشات الموضوعاتية (عروض ومناقشات

الورشة الأولى:

– محور التنمية البشرية
– محور اقتصاد المجالات الترابية

الورشة الثانية:

– محور المدن والمنظومة الحضرية
– محور المجالات القروية والجبلية والتنمية القروية
– محور التراث والثقافة

الورشة الثالثة:

– محور الموارد، البيئة ومجال العيش
– محور البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية

ويأتي تنظيم الورشة في إطار مرحلة التشخيص الترابي لإنجاز الدراسة المتعلقة بالتصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة طنجة – تطوان – الحسيمة، حيث تم تنظيم سلسلة من ورشات العمل الموضوعاتية بمدينتي طنجة   (الأربعاء 08 ماي 2019) وشفشاون  ( الثلاثاء 21 ماي 2019  ) والحسيمة ( الثلاثاء 18 يونيو 2019)  وذلك بهدف إشراك كافة المتدخلين والفاعلين المعنيين، ومساهمتهم الفعالة بكافة المعطيات التي من شأنها بلورة تشخيص استراتيجي دقيق للمجال الترابي للجهة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: