القنصلية العامة للمملكة المغربية ببولونيا تحتفل بمناسبة تخليد ذكرى المسيرة الخضراء‎

اخبار الشعب11 نوفمبر 2019102 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 11 نوفمبر 2019 - 12:35 صباحًا
اخبار الشعب
دوليةمجتمع
القنصلية العامة للمملكة المغربية ببولونيا تحتفل بمناسبة تخليد ذكرى المسيرة الخضراء‎

 

الشعب/‎ عبد اللطيف الباز

عدسة : الكوتري نور الدين

تخليدا الذكرى الرابعة والأربعين للمسيرة الخضراء، نظمت القنصلية العامة للمملكة المغربية ببولونيا بشراكة مع النسيج الجمعوي يوم السبت 9 من نوفمبر، حفل بهيج بفندق “هوليداي إين ” للاحتفاء بهذه الذكرى التي أرخت لمسيرة ملك وشعب ووطن لاسترجاع الأقاليم الجنوبية العزيزة على قلوب المغاربة، وقد عرف هذا الحفل حضور عدد كبير من المدعوين على رأسهم فعاليات المجتمع المدني و شخصيات دبلوماسية، وكذا أفراد الجالية المغربية المقيم بالديار الإيطالية ، من رؤساء الجمعيات وائمة المساجد المغربية، وبعض رجال الأعمال والمال، بالاضافة الى الطلبة المغاربة الذين يتابعون دراستهم بمختلف الجامعات الإيطالية .
وفي هذه المناسبة المجيدة عبر المشاركون في هذا الإحتفال، على سعادتهم بالمشاركة في هده المناسبة، وخاصة عندما يتعلق بالذكرى المسيرة الخضراء الغالية على قلوب كل المغاربة. وفي كلمة له بهذه المناسبة، ذكر القنصل العام للمملكة المغربية السيد “محمد خليل” بالمنجزات التي تحققت والأوراش الكبرى التي أعطى انطلاقتها الملك محمد السادس نصره الله منذ تربع جلالته على عرش أسلافه الميامين والتي مكنت المملكة المغربية من تحقيق قفزة نوعية على المستويات السياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية، كما قدم أخر التطورات التي تخص ملف الوحدة الترابية وخاصة القرار الأخير رقم 94: للمجلس الأمن الدولي مذكرا بالعناية الشريفة التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله لرعاياه الأوفياء من مغاربة العالم.
وفي الاخير تم تلاوة برقية الولاء والاخلاص موجهة للسدة العالية بالله، داعين عز وجل أن يحفظ أمير المؤمنين بما حفظ به الذكر الحكيم وأن ينعم على بلدهم الغالي بالأمن والأمان والمزيد من التقدم والازدهار تحت القيادة الرشيدة لجلالته. في الأخير تم تكريم أفراد الجالية المغربية التي شاركت في هده الملحمة الكبرى وتم تقديم شواهد تقديرية .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق