القنيطرة..البيان العام للمؤتمر الوطني الثالث تحت شعار: “أوقفوا الانتهاكات”

اخبار الشعب
مجتمع
اخبار الشعب18 نوفمبر 201993 مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 18 نوفمبر 2019 - 12:21 صباحًا
القنيطرة..البيان العام للمؤتمر الوطني الثالث تحت شعار: “أوقفوا الانتهاكات”

الشعب/

I. التقديم:

إن المؤتمر الثالث، المنعقد يومي 09 و 10 نونبر 2019، بمدينة القنيطرة تحت شعار: “أوقفوا الانتهاكات”, هذا الشعار الذي يمثل صرخة لكل المظلومين والمضطهدين وضحايا الانتهاكات في كافة ربوع العالم وبالأخص بالشرق الأوسط وإفريقيا حيث استغلال الإنسان واستغلال البلدان لفائدة القوى الامبريالية الدولية فرسالتنا من خلال شعار: أوقفوا الانتهاكات, هي رسالة عالمية أمام ما يتعرض له الأفراد في جميع أنحاء العالم من انتهاك للحقوق والحريات الأساسية رغم ما تدعو له الهيئات الدولية لحماية حقوق الإنسان, حيث تستمر التقارير السنوية لمنظمات دولية وهيئات أممية في نشر أرقام غير مسبوقة لانتهاكات الحقوق حول العالم, ويواجه العديد من المدافعين والناشطين الحقوقيين والصحفيين ومنظمات المجتمع المدني العديد من التحديات والمخاطر التي تعرضهم للملاحقة والاعتقال التعسفي في بلدانهم. وتجسد الحروب أبشع الانتهاكات للجماعات والأفراد المدنيين في كل أنحاء العالم وخاصة الشرق الأوسط وإفريقيا مما ادي الي تدهور أوضاع حقوق الإنسان بالمنطقة بكل من مصر والمغرب وليبيا والجزائر ودول الخليج حيث تمثل سوريا مثالا صارخا بكل ما تتعرض له من مخاطر وقتل وتجويع وتعذيب وحرمان وهجرة للحصول على مكان امن, كما لا ننسي قضية فلسطين التي تحمل طابعا خاصا في سجل انتهاكات حقوق الإنسان منذ بداية النكبة إلى الآن كقضية اللاجئين الفلسطينيين الذين يحرمون من كافة حقوقهم المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وانتهاك الحق في التنقل والسفر بحبس الفلسطينيين لسنوات طويلة بتهم ملفقة مع حرمانهم من ابسط حقوقهم حتى داخل السجون.

لقد عرف المؤتمر مشاركة 200 مؤتمرة ومؤتمر من 43 فرع ومرصد من كافة الجهات المغربية وحضور ممثلي الهيئات الحقوقية والمدنية والنقابية وبعض الضيوف من خارج , حيث مر المؤتمر في جور من الديمقراطية والمسؤولية ليتم المصادقة على تعديلات القانون الأساسي وانتخاب ادريس السدراوي رئيسا وطنيا بالإجماع كما تمت المصادقة على العديد من الأوراق والأرضيات, حيث يؤكد المؤتمرون من خلال البيان العام النهائي والنقاش الهادئ والمسؤول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: