الدورة الرابعة لمهرجان مراكش الدولي لفرجات الشارع

CHIOUI Mohammed7 ديسمبر 202265 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث : الخميس 8 ديسمبر 2022 - 1:41 مساءً
CHIOUI Mohammed
فن وثقافةمجتمع
الدورة الرابعة لمهرجان مراكش الدولي لفرجات الشارع
الشعب .. المراسل/مراكش

يومه الأربعاء 7 دجنبر الجاري، تحت شعار “مراكش موطن الفرجة”، انطلقت فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان مراكش الدولي لفرجات الشارع، بمشاركة حوالي 80 فنانا من عدة بلدان من إفريقيا وأوربا وأمريكا.

وتروم هذه التظاهرة الفنية، المنظمة  الى غاية 10 دجنبر الجاري، بمبادرة من جمعية شوارع الفنون بمراكش، بدعم، على الخصوص، من وزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاعا الشباب والثقافة)، وولاية جهة مراكش – آسفي، والمجلس الجماعي لمراكش، والفيدرالية المغربية للفرق المسرحية المحترفة، المساهمة في الرقي بالابداع الفني والثقافي وإفساح المجال للشباب من أجل إبراز مواهبهم وتعميم مشاركتهم في التنمية الثقافية، فضلا عن تمكينهم من فرصة التعرف على ثقافات مختلفة.

وفي هذا السياق، يؤكد مدير المهرجان، في تصريح لوكالة العربي للأنباء، أن هذه الدورة تتميز بمشاركة حوالي 80 فنانا، على الخصوص، من المغرب ومصر وتونس وموريتانيا والبرتغال وبلجيكا وألمانيا وهولندا وبولونيا والولايات المتحدة والمكسيك، موضحا أن جميع هؤلاء الفنانين هم من مهنيي فنون الشارع، في ألوان متعددة كالموسيقى والسيرك، ومسرح الشارع.

وأضاف أن فقرات هذا الموعد السنوي تقام في مختلف الساحات العمومية بمراكش، لتمكين ساكنة المدينة وزوارها من الفرجة والاستمتاع بهذه الفنون، مشيرا إلى أن فنون الشارع تعسى إلى “تهذيب وتخليق الحياة في الشارع، فضلا عن كونها تتيح الفرصة للمواطن لكي يتابع عن قرب عروضا متنوعة ذات حمولة ثقافية وفنية وابداعية.

كما أبرز مدير المهرجان أن فنون الشارع جزء لا يتجزأ من الشأن الثقافي بالمدينة الحمراء، و”ليست مجرد فرجة فارغة، بقدر ما تسعى إلى توعية المتلقي”.من جهتها، ثمنت المديرة الفنية للمهرجان، بولينا ألميدا (البرتغال)، في تصريح مماثل، الحضور القوي لمجموعة من الفنانين القادمين من عدة بلدان، من أجل بناء شراكات في إطار هذه التظاهرة، تمكن من انتاج أعمال فنية مشتركة يتم تقديمها في عدد من الفضاءات بمراكش، مبرزة أن العروض الفنية المتنوعة تستهدف جميع الشرائح والفئات العمرية. وأكدت على أهمية الاحتكاك بين الفنانين المشاركين، مغاربة وأجانب، والتعاون في ما بينهم من أجل تبادل الخبرات، والمشاركة في مختلف الاعمال الفنية المبرمجة في إطار فقرات هذا المهرجان.

وتعرف هذه الدورة، التي تهدف، أيضا، إلى تعزيز إشعاع وجهة مراكش السياحية، تنوعا من حيث الأشكال الفنية المبرمجة، كالرقص المعاصر، ورقص الشوارع، وفن الحكواتي، وفنون السيرك، وموسيقى الشارع، ومسرح الشارع، وفن الرسم وفن الملحون.وإيمانا من إدارة المهرجان، الذي يتضمن، كذلك، تنظيم ندوة في موضوع “الشارع والفرجة” وورشات موجهة للأطفال، بضرورة تقريب الفرجة من المواطن وإتاحة الفرصة لساكنة المدينة وزوارها لمتابعة فعالياته، فقد ارتأت لجنة البرمجة توزيع العروض على عدة فضاءات، من بينها عرصة مولاي عبد السلام، ونزهة مولاي الحسن، وحديقة الفن باب النقب، وأمام القصر البلدي، علاوة على ساحات المصلى، والقزادرية وأكدال، والمكتبة الوسائطية النخيل.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق