ضحايا باب دارنا يهددون بالتصعيد

اخبار الشعب26 يناير 2020411 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
ضحايا باب دارنا يهددون بالتصعيد

 

اخبار الشعب/إسماعيل المالكي

نظم عدد من ضحايا المشاريع الوهمية “باب دارنا”، صباح اليوم 25 يناير 2020 وقفة احتجاجية، استنكارا للتصريحات التي عقب بها رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، على السؤال الشفوي خلال الجلسة الشهرية لمجلس المستشرين، حيت تبرأ من ملف الشركة الوهمية باب دارنا، وأعلن عدم قانونية هذا الملف، الأمر الذي رفضه الضحايا وطلبوا من سعد الدين العثماني الاعتذار أو سحب التصريح، مهددين بالتصعيد في حال عدم الاعتذاره.
واعتبر الضحايا أن رئيس الحكومة يحاول التهرب من القضية، من خلال قوله أن الحكومة ليس لها شأن في هذا الملف، وهو الأمر الذي رفضه ضحايا المشاريع الوهمية باب دارنا، موضحين أنه تصريح غير مسؤول وغير جدي وصادم في نفس الوقت على حد تعبيرهم، مبينين أن هذا التصريح من شأنه أن يؤثر على القضاء، كما أكدوا أن الدولة يجب عليها حمايتهم لأنهم جزء لا يتجزأ من الوطن.


وطلب ضحايا المشاريع الوهمية “باب دارنا” محاسبة كل المتورطين في هذا الملف، الذي راح ضحيته مئات المواطنين المغاربة داخل وخارج أرض الوطن، إذ تقدر المبالغ المسلوبة من الضحايا ب 80 مليار درهم.
وتجدر الإشارة إلى أنه سبق للضحايا أن نظموا وقفة احتجاجية أمام البرلمان، وكذا عقد ندوة صحفية بمسرح مولاي رشيد بالدار البيضاء.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق