المؤتمر الجهوي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بجهة طنجة تطوان الحسبمة تحت شعار :   ” ملتزمون بالدفاع عن حريات وحقوف المواطنات والمواطنين”

MOSTAFA CHAAB27 مايو 2024133 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
المؤتمر الجهوي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بجهة طنجة تطوان الحسبمة تحت شعار :   ” ملتزمون بالدفاع عن حريات وحقوف المواطنات والمواطنين”

 

أخبار الشعب/

احتضنت مدينة التاريخ و الحضارة والاصالة المغربية العريقة وزان يوم السبت 25ماي 2024 ابتداء من منتصف النهار الئ غاية الرابعة مساء المؤتمر الجهوي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان لجهة طنجة تطوان الحسيمة تحت شعار

” ملتزمون بالدفاع عن حريات وحقوف المواطنات والمواطنين”

وذلك في إطار الإستعداد للمؤتمر الوطني التاسع الذي ستنطلق اشغاله على امتداد ثلاثة أيام 31 ماي و01-02 يونيو 2024 بمدينة المحمدية تحت شعار 52سنة من الإلنزام بقضايا حقوق الإنسان.

المؤتمر الجهوي الذي ينعقد لأول مرة بمدينة وزان أشرف عليه كل من الأستاذ نورالدين الكوطيط الكاتب الجهوي للعصبة وعضو المكتب المركزي للعصبة والأستاذ أحمد العمراني عضو المكتب المركزي للعصبة، بحضور الكاتب الإقليمي للعصبة بوزان كمسير .

وقد قدم الاستاذ نور الدين الكوطيط الكاتب الجهوي وعضو المكتب المركزي للعصبة عرضا حول الوضعية التنظيمية للعصبة بجهة طنحة نطوان الحسيمة وظروف تأسيس المكتب الجهوي ، واستعرض أهم الاستعدادات لإنجاح المؤتمر التاسع للعصبة حيث اعتبر المؤتمر الوطن التاسع سيتضمن فعاليات نوعية ومتميزة وندوات لمناقشة قضايا حقوقية كبرى وأن المكتب الجهوي وكافة الفروع الإقليمية تستعد للمشاركة بفعالية لإنجاح المؤتمر التاسع بالمحمدية بروح نضالية

وأن المكتب ااجهوي مستمر من أجل الترافع على قضايا حقوق الإنسان التي تهم المواطنين بما يخدم التنمية بكل أقاليم وعمالات جهة طنجة تطوان .

ثم تقدم الأستاذ أحمد العمراني بعرض حول حصيلة عمل المكاتب الإقليمية بالجهة التي اعتبرها مهمة حيث تم الترافع على مختلف القضايا الحقوقية بفعالية وعمل أعضاء العصبة بالجهة جعل لها مكانة وأهمية قصوى ولها وضعها الاعتباري ، ثم أكد على التطور الهائل على المستوى التنظيمي و الإشعاعي للعصبة في ظل وجود الأستاذ عادل تشيكيطو كرئيس وبجانيه أعضاء المكتب المركزي حيث أصبح للعصبة تواجد دولي بارز إلى جانب الحضور الوطني القوي وقي واجهة ومقدمة المنظمات الحقوقية. وأشار إلى الحماية التي يحظى بها المدافعين عن حقوق الإنسان على مستوى الأمم المتحدة وهذا ما يشجع على توسيع دائرة المدافعين عن حقوق الإنسان والعمل على توسيع مجال الحرية و الالتزام بالترافع على كافة قضايا المواطنات و المواطنين فردية كانت أو جماعية في إطار الدستور و القوانين والمواثيق الوطنية و الدولية .

وتم فتح النقاش من خلال مداخلات مناضلات ومناضلي العصبة بفروع الجهة وعبروا عن ارتياحهم لتواجدهم بمنظمة عتيدة وذات تاريخ نضالي مجيد وحصيلة جهوية وطنية رائدة على مستوى العمل الحقوقي وطنيا وأن العصبة متواجدة في كل المعارك الحقوقية للدفاع عن قضايا حقوقية تخدم المواطنين والوطن وكذلك عبروا عن تطلعاتهم من أجل تفعيل حق التنمية باعتباره أولوية لأجل خلق توازن في التنمية المجالية والترابية داخل جهة طنحة تطوان الحسيمة .

ثم انكب المؤتمر بإشراف الكاتب الحهوي الأستاذ نور الدين الكوطيط والأستاذ أحمد العمراني على عملية انتداب المؤتمرين وإنتخاب أعضاء المجلس الوطني عن جهة طنجة تطوان الحسيمة.من طرف الفروع الإقليمية.

المؤتمر حضره أعضاء المكاتب الإقليمية لجهة الشمال والمكتب الجهوي وامتدت اشغاله على إمتداد أربع ساعات .

وأشغال المؤتمر الجهوي تم احتضانها بمقر جمعية حماية وتوجيه المستهلك بوزان.

وقد أجمع كافة الكفاءات المدافعين عن حقوق الإنسان مناضلات ومناضلي العصبة بالجهة على تضامنهم المطلق مع الشعب الفلسطيني وأهل غزة والإدانة الشديدة لما يقترفه الكيان الصهيوني من جرائم إبادة جماعية وتصفية عرقية وقتل جماعي للأطفال و النساء و تدمير همجي لم يسبق له مثيل في تاريخ البشرية لمدينة غزة دون اعتبار للقانون اادولي ولا لاحتجاجات ملايير الناس يمثلون مختلف دول وشعوب العالم بما فيها الدول الداعمة للكيان الصهيوني وتثمن تضامن الشعب المغربي وموقف المغرب الواضح من الهمجية والاعتداءات والقتل الجماعي الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني بغزة والضغة الغربية وبكافة ارض فلسطين .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق