بعد جمود تنظيمي، معزوز ينجح في لم شمل الاستقلاليين بالبيضاء

Elmorjani Mehdi23 ديسمبر 2023117 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
بعد جمود تنظيمي، معزوز ينجح في لم شمل الاستقلاليين بالبيضاء

اخبار الشعب/

 

 

 

بمبادرة من رئيس مجلس جهة الدارالبيضاء -سطات،السيد عبد اللطيف، نظم الفريق الاستقلالي بجهة الدارالبيضاء -سطات، مساء يوم الاربعاء 21 دجنبر 2023، لقاء تواصليا حول “المشاريع التنموية بجهة الدارالبيضاء-سطات”، بحضور السيدة عواطف حيار ، وزيرة التضامن والادماج الاجتماعي والاسرة، والسيد عثمان الطرمونية الكاتب العام لمنظمة الشبيبة الاستقلالية وعدد وازن من برلمانيي ومنتخبي الحزب بمجلسي الجهة والمدينة، ورئيس وأعضاء الاتحاد العام للمقاولات والمهن، ومفتشي الحزب وأعضاء المجلس الوطني وأطر منظمة الشبيبة الاستقلالية بالداربيضاء.

وشكل هذا اللقاء التواصلي النوعي وغير المسبوق والذي يرسخ لقيم الانفتاح والمواطنة التشاركية،الذي ترأسه رئيس الجهة، مناسبة استعرض من خلالها السيد عبد اللطيف معزوز، برامج ومشاريع البرنامج الجهوي للتنمية الجهوية (2022-2027 ).الذي يشكل خريطة الطريق حقيقية لتنمية المجالات الترابية المستهدفة في اطار من التضامن والانسجام والتكامل. كما يأتي أيضا،من أجل دعم منتخبي الحزب في اضطلاعهم بمهامهم على النحو المتوخى في أفق بلورة تنمية مستدامة ودامجة.مذكرا بالقيم الأساسية والمثلى التي يعمل عليها حزب الاستقلال والمتمثلة في تنمية الشعور بخدمة الصالح العام.

وقد شهد هذا اللقاء، طرح العديد من القصايا والمواضيع ذات الارتباط بالتنمية الترابية في شتى تجلياتها، في أفق الارساء على مجموعة من الحلول الممكنة ضمن رؤية تكاملية مؤطرة بمقاربة تشاركية .

كما يشكل هذا اللقاء، الذي نُظم بعد عقد عدة لقاءات تواصلية مماثلة بكل من أقاليم، الجديدة، سيدي بنور، بنسليمان،مديونة، المحمدية والنواصر والتي عرفت بدورها حضور جميع منتخبي وأعضاء الحزب،

خطوة ايجابية وداعمة تروم

تشخيص أعطاب التنمية المجالية ورصد مختلف المعيقات التي تقف أمام تنزيل المخططات التنموية من أجل بلورة تنمية مستديمة.

. يُشار، إلى أن هذا اللقاء التواصلي، جاء بعد جمود تنظيمي عرفه الحزب خلال السنوات القليلة الماضية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق