دور مجلس المدينة في تحقيق التنمية الشاملة وتطوير مدينة الدار البيضاء برئاسة السيدة نبيلة الرميلي .

Elmorjani Mehdi25 مارس 2024287 عدد المشاهدات مشاهدةآخر تحديث :
دور مجلس المدينة في تحقيق التنمية الشاملة وتطوير مدينة الدار البيضاء برئاسة السيدة نبيلة الرميلي .

اخبار الشعب/ أشرف ليمام

 

تعدّ مدينة الدار البيضاء، عاصمة الاقتصاد في المملكة المغربية، من أهم المدن العربية الواعدة والتي تشهد تطورًا ملحوظًا في مختلف المجالات. ومن أجل تحقيق رؤية تنموية شاملة ورفع مستوى الحياة لسكان المدينة، يلعب مجلس المدينة دورًا حيويًا وحاسمًا في توجيه الجهود نحو التطوير المستدام والشامل. وفي هذا السياق، تبرز شخصية السيدة نبيلة الرميلي كقائدة ورئيسة لمجلس المدينة، حيث تضطلع بمسؤولياتها بمهارة وإتقان لتحقيق أهداف التنمية الشاملة والمستدامة .

 

تعتبر السيدة نبيلة الرميلي رمزًا للقيادة النسائية الناجحة في المغرب، وقد برزت بإدارتها لمجلس المدينة بشكل استثنائي، حيث تجمع بين القدرات الإدارية والرؤية الاستراتيجية في توجيه العمل الجماعي نحو التطوير والتحسين المستمر. واستنادًا إلى هذه القدرات، يعتبر دورها في تحقيق التنمية الشاملة للمدينة لا يقل أهمية عن دور الأجهزة الحكومية الأخرى، بل إنه يضيف قيمة مضافة من خلال التركيز على الاحتياجات الخاصة بالمدينة وتنميتها بشكل مستدام .

 

من بين الجوانب البارزة لدور السيدة نبيلة الرميلي في رئاسة مجلس المدينة هو تشجيعها للشراكات الاستراتيجية بين القطاع العام والخاص، وتعزيز التعاون مع المجتمع المدني والمؤسسات الدولية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. كما تولي اهتمامًا خاصًا بتعزيز البنية التحتية للمدينة من خلال مشاريع تطويرية تشمل النقل والطاقة والبيئة، مما يسهم في تعزيز جاذبية المدينة للاستثمارات وخلق فرص عمل جديدة .

 

ومن أجل تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، يجب الاستمرار في دعم وتعزيز دور مجلس المدينة بقيادة السيدة نبيلة الرميلي، من خلال توجيه الاستراتيجيات والسياسات الحكومية نحو تحسين جودة الحياة ورفاهية المواطنين، وضمان استدامة التطوير في جميع الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لمدينة الدار البيضاء، لتظلّ رائدة في مسيرتها نحو التقدم والازدهار .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اخبار عاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق