حوار خاص مع الفنانة اليمنية آسيا سيف

MOSTAFA CHAAB
فن وثقافة
MOSTAFA CHAAB5 مارس 202118 مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 5 مارس 2021 - 7:53 مساءً
حوار خاص مع الفنانة اليمنية آسيا سيف

/اجرى الحوار/نزهة الادريسي

يرى” جوزيف ناي “أستاذ العلاقات الدولية بجامعة هارفرد ، أن القوة الناعمة هي ” الحصول على ما تريد عبر الإقناع وليس الإكراه ”  القوة الناعمة التي تتمثل في الفن بجميع صنوفه والاعلام والثقافة بمجملها.

وقد تصاعد دور هذه القوة الناعمة في عصرنا الحالي لما اثبتته من تأثير على وجدان الشعوب وسير الحروباذ أصبحت العامل الحاسم في كثير من المعارك

آسيا سيف فنانة يمنيةتصارع دخان الحرب وقذائف اللهب بصوتها الشجي الذي يأبى الاستسلامويشاكس طبول الحرب بلحن الوفاء والحب والأمل في صبح جديد يشرق على الدنيا بيمن سعيد …

كان لنا معها هذا الحوار …

كيف كانت النشأة و متى كانت بدايتك مع الفن ؟

ترعرعتمنذطفولتيعلى سماعالاغانيلكبارالمطربين مثلالفناناليمنيايوبطارشعبسيوالفنانةربابوابوبكروغيرهم منكبار مطربي اليمن …

واصبححلمياناكونمطربةوكنتاغنيكلالالوانواحبالسماعللاغانيالمصريةوالخليجيةوالمغربيةولكننيكنتاجدبالبدايةصعوبةبالأغاني المغربيةاناغنيها ولم اكن

اجرئاناقوللاهلياننياريداناصبحفنانةلانهعندناباليمنعيبوحراموومكنيضربونيلوتكلمت

هل لاقيت اعتراضات او صعوبات في بداية مشوارك الفني ؟

لاقيتاعتراضاكيدلميكنشيسهلاناكونفنانةلكننيغامرتوجازفتمناجلالفناكملتبالبدايهدراستيالجامعيةبكالوريوستجارةتخصصمحاسبة

وطبعآتزوجتقبلانادرسجامعةبعازفاورجابناخوالفنانالكبيرعليبنعليالانسيتعرفتعليهاثناءماكنتاذهبللاستديودونعلماهليكنتاذهباسجلبعضالاغانيوكانتتلكبدايةليوكانهوالعازفاعجببيوتزوجنيوكانيشجعنيوانجبتمنهولدولكنعندماتزوجنياعترضومنعنيمنالفنواعتزلتالفنوانافيبدايتيولكنلمنستمربالزواجبسببالمشاحناتواختلافاتوجهاتالنظربينناوانفصلناوقداكملتالجامعةوانافي ذمته

بعدالطلاقرجعت للفن وكانتاميهيالتيتشجعنيواختيإضافة لوالد صديقاتي المخرج شكري عبدالقوي القوي الوجيه  رحمه الله الذي آمن بموهبتي وساعدني على الظهور

وكاناولظهورليفيمكتبالثقافةباغنيةوطنيةحققت نجاحآ كبيرا

من هم اهم الفنانين والشعراء الذين تعاملت معهم

اهمالشعراءالذينتعاملتمعهمفيالبدايةكثرمنهمالشاعرحسنالاغوانيوغنيتلهاغنيتينهماتحسبنينسيتوالثانيةمشعلىكيفكحبيبي

وتعرفتبعدهاعلىشعراءكثرتواصلواهمبيوعرضواعلياعدةاعمالمنهمالشاعرالكبيرالمتواضعصالحباظفاريالذيغنىلهكبارالفنانين مثلاحلاموعبداللهالرويشدوهودالعيدروسوكرامةمرسالواخرونواعطانياغنية” قتلتفينيالحب”واناحالياًاجهزلهارغمالظروفالصعبةفيبلادياليمنبسببالحربالطاحنةالتيعرقلت مسيرتي الفنية كما كل فناني اليمن

اما اهمالملحنين الذينتعاملتمعهم، الاستاذمحمدعليالحاجوالاستاذمحمدعبدالملكالعريقي

ما هي اهم الأعمال الفنية التي قدمتها؟

الاعمالالفنيةالتيقدمتهاكثيرةمنهاعمللمهرجانصيفصنعاءالدوليباشرافوزارةالسياحةوانتقائهاهيبنفسهاللفنانينوقدمتاعمالعدةلمكتبالثقافةبمحافظتيتعزمنها “الراعيةوالمجنون “و ” اليومسراب “ولياعمالوطنيةوعاطفيةودويتوبمعيةبعضالفنانين كماقدمتعملغنائيسمفونيةبمعيةاستاذةالفنفيمحافظةتعز

كمااننياكتبفيالنثريات منذانكنتفيالإعداديةوللهالحمدتعرفتبكاتبةاماراتيةواخذت قصائديوضمتنيمعكبارالشعراءفيكتاباسمه” ابداععربي” تحتاشرافومراجعةالمخرجالمصريحمديمرزوقوتمطبعالكتابفيمصروكنتمحظوظةباناكونمعمجموعةمنشعراءالعربومنهمشعراءكبارمثلالشاعرالكبيرصالحباظفاريوشاعرالفنانابوبكرسالموهذاشرفكبيرلي

في ظل هذه الحرب اللعينة التي يعيشها اليمن ، كيف هي ظروف الفنان اليمني ؟

انهاظروفصعبة للغايةومعقدةبالنسبةللذيلايمتلكالمالوظروفهعلى قدهفهومحبطومعرقلبسيرهنحوالخطواتالفنيةالتييرسملهاامامنلديهمالفيستطيعانيعمللنفسهاعمالويستطيعالسفرخارجاليمنوممارسةنشاطهالفنيخارجاليمن

لان وزارة الثقافة وكل المؤسسات الرسمية التي كانت تدعم الفنان صارت في ظل الحرب مشلولة لا يمكن ان تقدم لنا اي شيء فالفنان اذن يعتمد على قدراته الخاصة من اجل الإستمرار

هي ظروف صعبة اذن والتيجعلتنيابتعدعنالفنلفترةاضافةلعوامل أخرى كالخوفمنالاهل وخوف الاهل علينا كذلك في ظل الأفكار التي حملتها لنا التيارات المتطرفة التي تنال من الفنانات على الخصوص ،وكذالكبسببالظروفالماديةالتيلووجدتفهيتقطعشوطكبيرللفنانلكييحققحلمهلانهفيمجتمعنالايوجداهتماممنالدولة بالفنانين لافتقارها للاستقرار والاقتصاد المتردي بسبب الحرب فكل فنان يمني الانيعملبمجهودهالخاص لكني كلي إصرار على المواصلة وتحدي هذه الظروف  القاهرة ، أجند صوتي لليمن حتى اسمع العالم آهاته واستفز اصحاب الضمائر الحية التي فيها بقية من الإنسانية حتى نوقف عجلة الموت والدمار التي تحصد كل لحظة خيرة أبناء وطني …

هكذا اذن هو حال القوى الناعمة في اليمن ،الا أن آسيا سيف مصرة على الإستمرار من اجل البقاء وحسم المعركة لصالح اليمن الأسعد بحول الله

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

%d مدونون معجبون بهذه: