مجلس جهة بني ملال خنيفرة يساهم ب45./. من برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية لسنة2020.

اخبار الشعب6 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
مجلس جهة بني ملال خنيفرة يساهم ب45./. من برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية لسنة2020.
رابط مختصر

أخبار الشعب/

اشرف اليوم السيد والي جهة بني ملال خنيفرة والسيد ابراهيم مجاهد رئيس مجلس الجهة والسادة عمال الاقاليم بالجهة وبحضور مديري المصالح الخارجية المعنية بتنفيذ مشاريع البرنامج الوطني لتقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية على اشغال اجتماع اللجنة الجهوية لتتبع تنفيذ هدا البرنامج الطموح والذي يهم خمس محاور أساسية تهم قطاع الطرق وفك العزلة عن العالم القروي ومحور تعميم التزود بالماء والكهرباء ومحور التربية والتكوين ثم محور الصحة العمومية.وقد تميز اللقاء بالكلمة التوجيهية للسيد الوالي والتي دعى من خلالها جميع المتدخلين لبذل قصارى جهودهم للرفع من نسبة الإنجاز وتفعيل المشاريع المبرمجة في احترام تام لمعايير الجودة المطلوبة بدفاتير التحميلات.

كما أكد السيد رئيس مجلس الجهة على أهمية مساهمة مجلس الجهة والتي تمثل أزيد من 60./.من الموارد المالية للجهة والمخصصة للاستثمار وهده النسبة تمثال 45./.من تكلفة البرنامج لسنة 2020 موجها عناية السيد مدير الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع وهي المنتدبة لتنفيذ المشاريع الجهوية إلى اتخاذ كافة التدابير لتسريع وثيرة الإنجاز.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :كل التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن رأي صاحبها وليس عن جريدة أخبار الشعب