✍️..صدى الكلمات.. العزلة والأمل رغم الألم..!!

أخبار الشعب6 سبتمبر 20225 مشاهدةآخر تحديث : الثلاثاء 6 سبتمبر 2022 - 4:09 مساءً
أخبار الشعب
فن وثقافة
✍️..صدى الكلمات.. العزلة والأمل رغم الألم..!!

 

اخبار الشعب/

✍️..صدى الكلمات..

العزلة والأمل رغم الألم..!!

يهديها لكم..

صديقكم خالد بركات..

 

‏” انعَزل قدرَ ما تشاء لتصبح أقوى، مهما رأيت من الوِحدة جحيمًا لا يُطاق هي أفضل بكثِير

من الأقنعة المُتعددة للبشر..”

دوستويفسكي..

 

راقت لي..من أرقى واروع ما كُتب وأهديَّ..

هي رسالة تعبيرية عن حالتي وحالة الكثيرين..

 

شخصية دوستويفسكي..الأديب الروسي الذي انقطعت صلته الحديثة بالأدب..

بعد القبض عليه بتهمة معارضته للإمبراطور الروسي وقتها، حيث قضى ثمانية أشهر نال فيها “معاملة الصمت” في سجن انفراديّ منعزل لم يخاطب خلالها بشرًا، حتى إنّ السجانين كانوا ينتعلون أحذية مخملية لا تُحدث وقعاً للخطى في أروقة السجن، كي لا يشعر السجين بأنّ هناك بشرًا سواه في العالم..

وكانوا لا يردّون عليه عليه صياحه ولا يظهرون عليه عند إعطائه حصته من الطعام..

أسلموه الى نفسه، ليتكفل الجنون به..

ثم اقتادوه الجنود وهو يرفل في السلاسل، مرتديًا كفنه وأمروه بأن يحفر قبره بنفسه، ثم وقف على رأس الحفرة، أمام أفراد فرقه إطلاق النار الذين أعدّوا بنادقهم وصوبوها الى مقتل من جسده، بانتظار أمر قائدهم..

لكنْ في تلك اللحظات تحدث معجزة..!!

يدخل المشهدَ جنديّ مسرع لاهث، معه أمر بالتراجع عن إعدامه، ولا يعلم دوستويفسكي وقتها أنها كانت تمثيلية مرتبة لكسر روحه..

ينتقل بعدها الى الأشغال الشاقة بسجن جديد في سيبريا لأربعة أعوام، طالته أمراض عديدة..

بعد السجن،كتب دوستويفسكي روايات لم يرٓ أحد مثلها قبله وجدت سبيلها للكهوف المظلمة في النفس الانسانية، وتغير بعدها وجه الأدب..

 

كتب (فرويد) مقالات تحليلية لرواياته العديدة

وقال عنه ( نيتشه) القاسي في أحكامه،إنّه عالم النفس الوحيد الذي تعلم منه شيئًا بل كان يعتبره من أفضل ما حدث في حياته بوجه عام..

حتى العبقري (ألبرت أينشتاين) نفسه اعتبره

من العباقرة القلائل الذين تفوقوا على (جاوس)

عالم الرياضيات شديد الشهرة..

وقال عنه الأديب الأمريكي (إرنست هيمنجواي) إنّ قراءة أعماله تغير ما في نفسك بتنقلها بين الهشاشة والجنون والقداسة والشر..

 

العبرة من كل هذا.. يمكنك حقاً أن تثق دائماً بأنّ رجلًا كهذا كان يعي ما يقول إذ يقول :

أن تحيا بلا أمل، هو أن تكفّ عن الحياة..

 

وتذكر..القلب لا يصحو إلا بالألم والنفس لا تشف وترهق إلا بالمعاناة والعقل لا يتعلم إلا بالعبرة والقدم لا تأخذ درساً إلا إذا وقعت في حفرة..

عندما تشعر إنك بحاجه للأنفراد بنفسك قليلاً هذا يعني أنك تملك حديثا لا يستوعبه غيرك..

اللهم..أستودعك نفسي وكل اصدقاءي واحباءي..

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق